أذكار المساء | ويكي عربي، أكبر موقع عربي

أذكار المساء

كتابة: د. نور ابو جامع - آخر تحديث: 31 ديسمبر 2020
أذكار المساء

فضل أذكار المساء

أذكار المساء – من التركيز الكبير في الكتاب والسّنة على أذكار الصباح والمساء ودعواتهما أخذ أهل السلوك إلى الله عز وجل أن يكون للمسلم وردان، ورد صباحي وورد مسائي من الأذكار والدعوات وتلاوة القرآن، والأصل عندهم أن يكون ورد الصباح بعد الفجر، ومن جعله قبل الفجر وحتى الظهر فقد أداه- والأصل في ورد المساء أن يكون بين المغرب والعشاء أخذاً من قوله تعالى: (إِنَّ نَاشِئَةَ اللَّيْلِ هِيَ أَشَدُّ وَطْئًا وَأَقْوَمُ قِيلًا)[1] فقد فسرها بعضهم بأن المراد بالناشئة هي ما بين المغرب والعشاء، ومن أقام ورده المسائي قبل المغرب ولو من بعد الظهر، أو أقامه بعد العشاء إلى طلوع الفجر فقد أداه، ومن فاته ورد صباحه أو ورد مسائه أداه متى استطاع[2] لقوله تعالى: {وَهُوَ الَّذِي جَعَلَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ خِلْفَةً لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يَذَّكَّرَ أَوْ أَرَادَ شُكُورًا}.[3]

صفة الذكر والدعاء

الأصل في الذكر والدعاء هو الإسرار والجهر في الذكر والدعاء إستثناء لا يكون إلا بما ورد به الشرع.[4]

وقت أذكار المساء

وقت أذكار المساء بعد صلاة العصر إلى ما قبل غروب الشمس، والأذكار المقيدة لا تقضى إذا فات محلها.

  1. قال الله تعالى: {فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ}.[5]
  2. قال الله تعالى: {يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا (41) وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلًا }.[6]
  3. قال الله تعالى: {وَاذْكُرْ رَبَّكَ فِي نَفْسِكَ تَضَرُّعًا وَخِيفَةً وَدُونَ الْجَهْرِ مِنَ الْقَوْلِ بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ وَلَا تَكُنْ مِنَ الْغَافِلِينَ}.[7]

أذكار المساء

أذكار المساء مكتوبة:

  • «سبحان الله وبحمده»، (100) مائة مرة، لم يأت أحد يوم القيامة بأفضل مما جاء به إلا أحد قال مثل ما قال أو زاد عليه “.
  • «أمسينا وأمسى الملك لله، والحمد لله، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير، رب أسألك خير ما في هذه الليلة وخير ما بعدها وأعوذ بك من شر ما في هذه الليلة وشر ما بعدها، رب أعوذ بك من الكسل وسوء الكبر، رب أعوذ بك من عذاب في النار وعذاب في القبر ” وإذا أصبح قال ذلك أيضا: ” أصبحنا وأصبح الملك لله ».[8]
  • «اللهم بك أمسينا وبك أصبحنا ، وبك نحيا وبك نموت، وإليك النشور».[9]
  • «اللهم إني أسألك العافية في الدنيا والآخرة، اللهم إني أسألك العفو والعافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي، اللهم استر عوراتي وآمن روعاتي، اللهم احفظني من بين يدي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي وأعوذ بعظمتك من أن أغتال من تحتي».[10]
  • «لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد , يحيي ويميت، بيده الخير، وهو على كل شيء قدير»،[11] من قاله مائة مرة قبل أن يثني رجليه , كان يومئذ أفضل أهل الأرض عملا، إلا من قال مثل مقالته، أو زاد على ما قال.
  • «لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك وله الحمد , يحيي ويميت , وهو على كل شيء قدير»،[12] من قالها عشر مرات على إثر المغرب , بعث الله له مسلحة يحفظونه من الشيطان حتى يصبح , وكتب الله له بها عشر حسنات موجبات , ومحا عنه عشر سيئات موبقات , وكانت له بعدل عشر رقاب مؤمنات.
  • «لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك وله الحمد , وهو على كل شيء قدير », كان له عدل رقبة من ولد إسمعيل , وكتب له عشر حسنات , وحط عنه عشر سيئات , ورفع له عشر درجات , أن قالها إذا أمسى , كان له مثل ذلك حتى يصبح.
  • « رضيت بالله ربا، وبالإسلام دينا، وبمحمد نبيا، فأنا الزعيم لآخذ بيده حتى أدخله الجنة»
  • «يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث، أصلح لي شأني كله، ولا تكلني، إلى نفسي طرفة عين».[13]
  • « اللهم فاطر السموات والأرض، عالم الغيب والشهادة، رب كل شيء ومليكه، أشهد أن لا إله إلا أنت، أعوذ بك من شر نفسي، وشر الشيطان وشركه، وأن أقترف على نفسي سوءا أو أجره إلى مسلم ».[14]
  • «أمسينا وأمسى الملك لله , والحمد لله , لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك , وله الحمد , وهو على كل شيء قدير , رب أسألك خير ما في هذه الليلة , وخير ما بعدها , وأعوذ بك من شر ما في هذه الليلة وشر ما بعدها , رب أعوذ بك من الكسل والهرم , وسوء الكبر , وفتنة الدنيا، رب أعوذ بك من عذاب في النار , وعذاب في القبر».[15]
  • «اللهم إني أسألك العافية في الدنيا والآخرة , اللهم إني أسألك العفو والعافية في ديني ودنياي , وأهلي ومالي , اللهم استر عوراتي , وآمن روعاتي , اللهم احفظني من بين يدي ومن خلفي , وعن يميني وعن شمالي , ومن فوقي , وأعوذ بعظمتك أن أغتال من تحتي».[16]
  • «اللهم عافني في بدني، اللهم عافني في سمعي، اللهم عافني في بصري، لا إله إلا أنت، اللهم إني أعوذ بك من الكفر والفقر، اللهم إني أعوذ بك من عذاب القبر، لا إله إلا أنت ».[17] 3مرات
  • «اللهم إني أعوذ بك من عذاب القبر , ومن فتنة القبر».[18]
  • «لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك وله الحمد , وهو على كل شيء قدير ».[19] من قالها عشر مرات حين يصبح , كتب له بها مائة حسنة , ومحي عنه بها مائة سيئة , وكانت له عدل رقبة , وحفظ بها يومئذ حتى يمسي , ومن قال مثل ذلك حين يمسي كان له مثل ذلك.
  • «اللهم إني أسألك علما نافعا , ورزقا طيبا , وعملا متقبلا».[20]
  • «أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق , لم تضرك إن شاء الله».[21]
  • «أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق».[22] 3 مرات
  • « أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن محمدا عبده ورسوله، رضيت بالله ربا وبمحمد رسولا، وبالإسلام دينا، غفر له ذنبه ».[23]
  • « حسبي الله لا إله إلا هو، عليه توكلت، وهو رب العرش العظيم».[24] 7 مرات

المراجع

  1. ↑ المزمل: 6
  2. ↑ سعيد حوّى (1414 هـ – 1994 م) ، الأساس في السنة وفقهها – العبادات في الإسلام، دار السلام للطباعة والنشر والتوزيع والترجمة، ج5/ ص2128
  3. ↑ الفرقان: 62
  4. ↑ التويجري: محمد بن إبراهيم بن عبدالله (1431 هـ – 2010 م) ، مختصر الفقه الإسلامي في ضوء القرآن والسنة، ط11، دار أصداء المجتمع، المملكة العربية السعودية، 347 ص
  5. ↑ [ق:39].
  6. ↑ [الأحزاب:41 – 42].
  7. ↑ [الأعراف:205].
  8. ↑ مسلم، المسند الصحيح، رقم الحديث 2723، ج4/ ص2088
  9. ↑ النسائي، أبو عبد الرحمن أحمد بن شعيب بن علي الخراساني، (1421 هـ – 2001 م)، السنن الكبرى، ط1مؤسسة الرسالة – بيروت، رقم 9752 ، ج9/ ص8
  10. ↑ أبو داود سليمان بن الأشعث بن إسحاق السِّجِسْتاني (المتوفى: 275هـ) سنن أبي داود، المكتبة العصرية، صيدا – بيروت، رقم5074 ، ج4/ ص318
  11. ↑ النسائي، السنن الكبرى،  9878، ج9/ ص55
  12. ↑ النسائي، السنن الكبرى،  9878، ج9/ ص55
  13. ↑ النسائي، السنن الكبرى،  10330، ج9/ ص212
  14. ↑ أبو داود، سنن أبي داود، رقم5067، ج4/ ص316
  15. ↑ مسلم، المسند الصحيح، رقم الحديث 2723، ج4/ ص2089
  16. ↑ أبو داود، سنن أبي داود، رقم5074، ج4/ ص318
  17. ↑ النسائي، السنن الكبرى،  9766، ج9/ ص14
  18. ↑ أبو عبد الله أحمد بن محمد بن حنبل بن هلال بن أسد الشيباني (1421 هـ – 2001 م) مسند الإمام أحمد بن حنبل، ط1، مؤسسة الرسالة، رقم الحديث22328 ، ج37/ ص16
  19. ↑ النسائي، السنن الكبرى،  9878، ج9/ ص55
  20. ↑ أحمد بن محمد بن حنبل ،  مسند الإمام أحمد بن حنبل،  رقم الحديث26602، ج44/ ص221
  21. ↑ أبو داود، سنن أبي داود، رقم3898، ج4/ ص13
  22. ↑ مسلم، المسند الصحيح، رقم الحديث 2708، ج4/ ص2080
  23. ↑ مسلم، المسند الصحيح، رقم الحديث 386، ج1/ ص2090
  24. ↑ أبو داود، سنن أبي داود، رقم5081، ج4/ ص321

هل كان المقال مفيداً؟

285 مشاهدة