الثقافة الجزائرية - ويكي عربي

الثقافة الجزائرية

الثقافة الجزائرية

الثقافة الجزائرية

الثقافة الجزائرية ، تشمل الأدب والموسيقى، والمطبخ، والدين وجوانب أخرى من حياة الجزائري، وهي غنية ومتنوعة وعريقة جدا، في كل منطقة وكل مدينة أو واحة مساحة ثقافية معينة. منطقة القبائل، الأوراس، منطقة الجزائر العاصمة

القطاع العاصمي يشمل ولايات الجزائر العاصمة، البليدة، المدية، تيبازة، عين الدفلى، الشلف، الهضاب العليا، ووادي مزاب، الهقار، الساورة، القطاع الوهراني هي مناطق تحمل خصوصيات ثقافية ولغوية في بعض الأحيان.

تعود المظاهر الثقافية لل الثقافة الجزائرية الأولى على الأرض الجزائرية لآلاف السنين، من خلال الفن الصخري المدهش في طاسيلي ناجر. مرورا إلى جميع المباني الجميلة التي أقيمت طوال تاريخ هذا البلد، وصولا إلى الحرف التي الحاضرة دوما وغنية جدا، يعكس الفن الجزائري تاريخ هذا البلد وتأثيراته المختلفة.

المتاحف والمؤسسات المعروفة

المتاحف والمؤسسات الثقافية

  • المتحف الوطني باردو، الجزائر العاصمة
  • المتحف الوطني للفنون والتقاليد الشعبية، الجزائر العاصمة
  • المتحف الوطني للاثار القديمة و الفنون الاسلامية، الجزائر العاصمة
  • المتحف الوطني للفنون الجميلة، الجزائر العاصمة
  • المتحف المركزي للجيش الجزائري، الجزائر العاصمة
  • الوكالة الوطنية للآثار، الجزائر العاصمة
  • قصر الرياس، الجزائر العاصمة
  • متحف الفنّ الحديث والمعاصر، الجزائر العاصمة
  • متحف بني عباس، بني عباس (ولاية بشار)
  • قصر بني يزقن، غرداية
  • متحف شرشال، شرشال (ولاية تيبازة)
  • المتحف العمومي الوطني سيرتا، (قسنطينة)
  • متحف جلفة، الجلفة
  • متحف جيميلة،(ولاية سطيف)
  • متحف الوادي، الوادي
  • متحف المجاهد لولاية باتنة، باتنة
  • متحف متليلي، متليلي (ولاية غرداية)
  • متحف المسرح الروماني، قالمة
  • متحف هيبونة، عنابة
  • متحف افري، إغزر أمقران (ولاية بجاية)
  • متحف كتامة، جيجل
  • متحف الأغواط، الأغواط
  • متحف تازولت، تازولت (ولاية باتنة)
  • متحف ناصر الدين دينيه، المسيلة
  • المتحف الوطني أحمد زبانة، وهران
  • متحف الصحراوي، ورقلة
  • متحف تيقزيرت، تيقزيرت (ولاية تيزي وزو)
  • متحف تيمقاد، تيمقاد (ولاية باتنة)
  • متحب تيبازة، تيبازة
  • متحف هيكل منيرفا، تبسة
  • متحف تلمسان، تلمسان

المناطق السياحية والمواقع

لدى الجزائر موارد طبيعية هامة مثل شواطئها عموما أيضا البراري والمناظر الطبيعية والمناطق مثل الصحراء الكبرىالجزائرية. تمتلك الجزائر 10 حدائق الوطنية بما في ذلك الحديقة الوطنية طاسيلي ناجر (000 100 هكتار)، الحظيرة الوطنية للهقار (000 380 هكتار)

لهواة المشي لمسافات طويلة جمال شامخة في منطقة القبائل. لدى الجزائر أيضا منطقة للتزلج على الجليد في تيكجدة والتي تتوفر على المنتجعات الصحية.

  • حمام قرقور
  • تيبازة
  • بحيرة الضاية(ولاية المدية)
  • جبال البابور
  • مستغانم
  • جبال هقار
  • جيميلة
  • تيمقاد
  • مداوروش (سوق أهراس)
  • خميسة
  • كاف المصورة
  • جبال الأوراس
  • تبسة
  • الكورنيش في منطقة القبائل
  • تلمسان
  • الصحراء الكبرى

الأدب الجزائري

أعطت الجزائر عبر تاريخها، كتابا ذوي شهرة عالمية. أقدم رواية تؤول إليها تاريخيا في المنطقة. أدباء بجوائز نوبل، ألبير كامو، كذلك جون سيناكالفرنسيين. يعد هنري قريع بالأب الفرنسي والأم الجزائرية، الوصلة بين شعبين. في الشق العربي، بن هدوقة أب الرواية الجزائرية الحديثة. يمثل الأمازيغيةمولود فرعون. آسيا جبار، مثلت الطابع النسوي الحديث بالفرنسية، وهي الحين عضو في الأكاديمية الفرنسية.

تناول الأدب كل شيء في حياة الجزائريين، سنوات فرنسا، قبلها، سنوات الاشتراكية والإرهاب. كل كاتب حسب بعده الثقافي والسياسي. الأدب البوليسي ظهر مع العنف السياسي الحديث، وهو الرائج حاليا. نفيد بالذكر ان ضعف الإشهار للكتاب، عائق رئيسي وراء وصوله للجماهير.

بعض أشهر الكتاب:

  • بالعربية: مفدي زكريا، عبد الحميد بن هدوقة، أحلام مستغانمي، الطاهر وطار فضيلة الفاروق ورشيد بوجدرة، لعرج واسيني
  • بالفرنسية:، مالك حداد، كاتب ياسين، أحمد ديب، مراد بوربون
  • بالأمازيغية: مولود فرعون
  • قام مفدي زكريا بكتابة النشيد الوطني للجزائر بطلب من عبان رمضان لحنه أول مرة الموسيقار علي السريتي لكن كلماته لم يكن في قوة كلمات الشاعر مفدي زكريا فنقلة عبان رمضان إلى محمد فوزي فلحنه كهدية لشعب الجزائري

المطبخ

يتميز المطبخ الجزائري بأساليب طهي وأطباق متنوعة مستمدة من مختلف الحضارات. متعدد النكهاة وغالبا ما يضم مزيجا من التوابل التقليدية المتوسطية. الكسكس هي العنصر الرئيسي في النظام الغذائي، ويقدم بطرق وأصناف مختلفة. تعتبر الطواجن المختلفة الولائم الرئيسية.

الدين

يعتبر الدين الإسلامي هو الدين الرسمي في الجزائر والمذهب المتبع والرسمي هو المذهب السني المالكي ويوجد المذهب الإباضي بنسبة قليلة جدا في مدينة غرداية وضواحيها.كما توجد نسبة ضئيلة جدا من يعتنقون المسيحية كما شهدت الجزائر مؤخرا حملات بدعم من الكنيسة من أجل نشر الدين المسيحي في أوساط المجتمع الجزائري بشتى الطرق إلا أن المحاولات ميؤس منها لان الجزائريين متمسكين بشدة بدينهم.

هل كان المقال مفيداً؟

507 مشاهدة