المسح على الخفين | ويكي عربي، أكبر موقع عربي

المسح على الخفين

كتابة: د. نور ابو جامع - آخر تحديث: 30 ديسمبر 2019
المسح على الخفين

المسح على الخفين

المسح على الخفين بدلٌ عن غسل الرجلين في الوضوء، وهو جائز في المذاهب الأربعة في السفر والحضر للرجال والنساء وقد روى المسح على الخفين خلائق لا يحصون من الصحابة، وصرح جمع من الحفاظ بأن المسح على الخفين متواتر وجمع بعضهم.1

معنى المسح على الخف لغةً واصطلاحاً

معنى المسح على الخف لغةً: لخف واحد أخفاف البعير  والخف: واحد الخفاف التي تلبس والخف في الأرض: أغلظ من النعل 2، ومعنى المسح: إمرار اليد على الشيء.3

معنى المسح على الخف اصطلاحاً: المسح: هو التعبد لله بمسح الخفين على صفة مخصوصة , الخفان: تثنية خف، وهما الحذاءان السائران للكعبين المصنوعان من جلد , والكعبان كما مر: هما العظمان الناتئان عند مفصل الساق. 4

مشروعية المسح على الخفين

ثبتت مشروعية المسح على الخفين بالسنة النبوية المطهرة ، ومنها: ما رواه عن علي رضي الله عنه، قال: لو كان الدين بالرأي لكان أسفل الخف أولى بالمسح من أعلاه، وقد «رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يمسح على ظاهر خفيه».5

ما هي مدة المسح على الخفين

مدة المسح علي الخفين هي يوم وليلة للمقيم، وثلاثة أيام بلياليهن للمسافر وتبدأ مدة المسح من الحدث بعد لبس الخفين، فإذا توضأ الصبح، ولبس خفيه، ثم أحدث عند طلوع الشمس، فإن المدة تحسب من طلوع الشمس.6

عن شريح بن هانئ، قال: أتيت عائشة أسألها عن المسح على الخفين، فقالت: عليك بابن أبي طالب، فسله فإنه كان يسافر مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فسألناه فقال: «جعل رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاثة أيام ولياليهن للمسافر، ويوما وليلة للمقيم».7

شروط المسح على الخفين

يشترط لجواز المسـح على الخفين خمسة شروط كما يلي :4

  • أن يلبسا بعد وضوء كامل: عن عامر، عن عروة بن المغيرة، عن أبيه قال: كنت مع النبي صلى الله عليه وسلم في سفر، فأهويت لأنزع خفيه، فقال: «دعهما، فإني أدخلتهما طاهرتين». فمسح عليهما.8
  • أن يكونا سائرين لجمع محل غسل الفرض من القدمين، لأنهما لا يسميان خفين إلا إذا كانا كذلك.
  • أن يمنعا نفوذ الماء إلى القدمين من غير محل الخرز ـ أي الخياطة.
  • أن يكونا قويين يمكن تتابع المشي عليهما يوما وليلة للمقيم، وثلاثة أيام بلياليهما للمسافر.
  • أن يكونا طاهرين، ولو كانا من جلد ميتة قد دبغ، لما مر من أن جلد الميتة يطهر بالدباغ.

صفة المسح على الخفين

أن يأخذ الماء بيديه ثم يرسله ثم يضع يدًا تحت الخف ويدًا فوقه ويبلغ بيده السفلى إلى الكعبين حد الغُسل لأنه يرسل الماء ويقتصر على البلل الباقي على اليدين؛ لأن ذلك صفة المسح في كل ممسوح، وإن شاء غمس يديه في الماء ورفعهما مبلولتين لأن الغرض حاصل في الحالين، وإنما اخترنا مسح الأعلى والأسفل خلافًا لأبي حنيفة ، و أن الأسفل ليس بمحل للمسح أصلًا، لما رواه المغيرة: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم «مسح أعلى الخف، وأسفله».9 ولأنه موضع من الخف يحاذي المغسول من القدم فوجب أن يكون محلًا للمسح أعلى الخفين.

مبطلات المسح على الخفين

يبطل المسح على الخفين بما يلي : 10

  • حدوث خرق في الخف يظهر منه بعض القدم ولو كان يسيراً ولو من موضع خرزه إلا إذا انضم بالمشي لحصول ستر محل الغسل المفروض فإذا طرأ إحدى هذه المبطلات بطلت طهارة القدمين وبالتالي تبطل طهارته جميعها، لأن الطهارة لا تتبعض.
  • إذا لزمه غسل كالجنابة.
  • انقضاء مدة المسح..
  • خلع خفيه أو أحدهما بعد المسح، أو خروج بعض القدم إلى ساق الخف، أو خلع الأعلى، وبقاء الذي تحته أما الطهارة فلا تنتقض إلا بأحد نواقض الوضوء.

مكروهات المسح على الخفين

  • يكره الزيادة على المرة الواحدة.
  • يكره غسل الخفين بدل مسحهما إذا نوى الغسل رفع الحدث، أما إن نوى به النظافة فقط، أو إزالة ما عليهما من نجاسة من غير أن ينوي رفع الحدث، فإنه لا يجزئ عن المسح وعليه أن يمسح الخفين بعد ذلك بالغسل.

صفة المسح على الخمار  و العمامة

  • يجوز المسح على عمامة الرجل، وعلى خمار المرأة عند الحاجة بلا توقيت.
  • يكون المسح على أكثر العمامة أو الخمار، والأولى لبسهما على طهارة.
  • عن أبي سلمة، عن جعفر بن عمرو بن أمية، عن أبيه، قال: «رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يمسح على عمامته وخفيه». 11
  • يجوز المسح على الخفين، والجوربين، والنعلين، والعمامة، وخمار المرأة، في الحدث الأصغر كالبول، والغائط، والنوم ونحوها، فإن أصابته جنابة في مدة المسح فلا يمسح، ويلزمه الغسل لكامل بدنه.

صفة المسح على الجبيرة

يجب المسح على الجبيرة واللفائف من جميع الجهات إلى حَلِّها ولو طال الزمن، أو أصابته جنابة، أو لبسها على غير طهارة، وإن لم يمكنه المسح إلا على بعضها أجزأه ذلك.

الجرح إن كان مكشوفاً فالواجب غسله بالماء، فإن تضرر مَسَحَ الجرح بالماء، فإن تعذر المسح بالماء، عَدَل إلى التيمم، وإن كان الجرح مستوراً مَسَحه بالماء، فإن تعذر عدل إلى التيمم، وفي كلا الحالين يكون التيمم بعد الفراغ من الوضوء.

لا تتوقت مدة المسح للمسافر الذي يشق عليه اشتغاله بالخلع واللبس كرجال المطافئ ورجال الإنقاذ في النكبات والكوارث العامة، وكالبريد المجهَّز في مصلحة المسلمين ونحوه.12

  1. سعيد حوّى (المتوفى 1409 هـ)، الأساس في السنة وفقهها – العبادات في الإسلام، الطبعة: الأولى، 1414 هـ – 1994 م، دار السلام للطباعة والنشر والتوزيع والترجمة، ج1/ ص 404[]
  2. الجوهري، أبو نصر إسماعيل بن حماد الفارابي (المتوفى: 393هـ)، الصحاح تاج اللغة وصحاح العربية، تحقيق: أحمد عبد الغفور عطار، الطبعة: الرابعة 1407 هـ‍ – 1987 م، دار العلم للملايين – بيروت، ج4/ ص1353[]
  3. القونوي،قاسم بن عبد الله بن أمير علي الرومي الحنفي (المتوفى: 978هـ) ، أنيس الفقهاء في تعريفات الألفاظ المتداولة بين الفقهاء، المحقق: يحيى حسن مرادالطبعة: 2004م-1424هـ، دار الكتب العلمية، 11 ص[]
  4. مُصطفى الخِنْ، الدكتور مُصطفى البُغا، علي الشّرْبجي، الفقه المنهجي على مذهب الإمام الشافعي رحمه الله تعالى، الطبعة: الرابعة، 1413 هـ – 1992 م، دار القلم للطباعة والنشر والتوزيع، دمشق، ج1/ ص65[][]
  5. أبو داود سليمان بن الأشعث بن إسحاق بن بشير بن شداد بن عمرو الأزدي السِّجِسْتاني (المتوفى: 275هـ) سنن أبي داود، المحقق: محمد محيي الدين عبد الحميد، المكتبة العصرية، صيدا – بيروت، الرقم162 ، ج1/ ص42[]
  6. عبد الكريم بن محمد بن عبد الكريم، أبو القاسم الرافعي القزويني (المتوفى: 623هـ)، العزيز شرح الوجيز المعروف بالشرح الكبير، المحقق: علي محمد عوض – عادل أحمد عبد الموجود، الطبعة: الأولى، 1417 هـ – 1997 م، دار الكتب العلمية، بيروت – لبنان، ج1/ ص284[]
  7. مسلم بن الحجاج أبو الحسن القشيري النيسابوري (المتوفى: 261هـ)، المسند الصحيح المختصر بنقل العدل عن العدل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، لمحقق: محمد فؤاد عبد الباقي، دار إحياء التراث العربي – بيروت، رقم الحديث 276، ج1/ ص232[]
  8. البخاري، محمد بن إسماعيل أبو عبدالله الجعفي، الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه = صحيح البخاري، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الطبعة: الأولى، 1422هـ، دار طوق النجاة، رقم الحديث206 ، ج1/ ص52[]
  9. ابن ماجة أبو عبد الله محمد بن يزيد القزويني، وماجة اسم أبيه يزيد (المتوفى: 273هـ)، سنن ابن ماجه، تحقيق: محمد فؤاد عبد الباقي، دار إحياء الكتب العربية – فيصل عيسى البابي الحلبي، رقم الحديث550 ، ج1/ ص183[]
  10. الحاجّة سعاد زرزور، فقه العبادات على المذهب الحنبلي، 86ص[]
  11. البخاري، محمد بن إسماعيل أبو عبدالله الجعفي، الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه = صحيح البخاري، المحقق: محمد زهير بن ناصر الناصر، الطبعة: الأولى، 1422هـ، دار طوق النجاة، رقم الحديث205، ج1/ ص52[]
  12. محمد بن إبراهيم بن عبد الله التويجري، مختصر الفقه الإسلامي في ضوء القرآن والسنة، الطبعة: الحادية عشرة، 1431 هـ – 2010 م، دار أصداء المجتمع، المملكة العربية السعودية،428 ص[]
21 مشاهدة