المعلقات أو القصائد السبع وشعرائهم | موسوعة ويكي عربي

المعلقات أو القصائد السبع وشعرائهم

كتابة: دعاء حسان - آخر تحديث: 27 مارس 2020
المعلقات أو القصائد السبع وشعرائهم

ما هي المعلقات

المعلقات أو القصائد السبع وشعرائهم – المعلقات أو القصائد السبع أو التسع أو العشر الطويلة وهي أعظم ماقيل في العصر الجاهلي لما تحملهُ من خصائص فنية وأغراض شعرية مُتعددة و سميت بالمعلقات؛ لأنها كانت تُعلق على ستار الكعبة أو أنها كانت تعلق في نفوس الناس وعقولهم.

وقبل أن يستقر الرأي على تسمية هذه القصائد بالمعلقات كان لها أسماء عدة ومنها :

  • السبع الطوال الجاهليات.
  • المذهبات.
  • السموط.
  • السبعيات.
  • القصائد السبع أو العشر.
  • القصائد المشهوارت.

أول من جمع القصائد

أول من جمع هذه القصائد هو أبو القاسم حماد المُلقب “بحماد الراوية” (ت 185ه/801م) في أواخر عصر بني أمية وأوئل عصر بني العباس.

من هم شعراء المعلقات السبع

شعراء هذه المعلقات هم :

امرؤ القيس

مطلع معلقته (قفا نبكِ من ذكرى حبيب ومنزل) ” 92 بيتاً “.

طرفة بن العبد

مطلع معلقته (لخولة أطلال ببرقة ثهمد) ” 120 بيتاً “.

زهير بن أبي سلمى

مطلع معلقته (أمن أم أوفى دمنة لم تكلّمِ) ” 65 بيتاً “.

لبيد بن ربيعة

مطلع معلقته (عفتِ الديار محلُّها فمُقامُها) ” 89 بيتاً “.

عمرو بن كلثوم

مطلع معلقته (ألا هبّي بصحنكِ فاصبحينا) ” 118 بيتاً “.

عنترة بن شداد العبسي

مطلع معلقته (هل غادر الشعراء من متردّمِ) ” 113 بيتاً “.

الحارث بن حلزة اليشكري

مطلع معلقته (آذنتنا ببينها أسماء) ” 86 بيتاً “.

النابغة الذبياني

مطلع معلقته (يا دار ميّة بالعلياء فالسندِ) ” 50 بيتاً “.

الأعشى ميمون

مطلع معلقته (ودّع هريرة إن الركب مرتحلُ) ” 68 بيتاً “.

عبيد بن الأبرص

مطلع معلقته (أقفر من أهله ملحوب) ” 49 بيتاً “.

574 مشاهدة