المعلقات أو القصائد السبع وشعرائهم - ويكي عربي

المعلقات أو القصائد السبع وشعرائهم

المعلقات أو القصائد السبع وشعرائهم

ما هي المعلقات

المعلقات أو القصائد السبع وشعرائهم – المعلقات أو القصائد السبع أو التسع أو العشر الطويلة وهي أعظم ماقيل في العصر الجاهلي لما تحملهُ من خصائص فنية وأغراض شعرية مُتعددة و سميت بالمعلقات؛ لأنها كانت تُعلق على ستار الكعبة أو أنها كانت تعلق في نفوس الناس وعقولهم.

وقبل أن يستقر الرأي على تسمية هذه القصائد بالمعلقات كان لها أسماء عدة ومنها :

  • السبع الطوال الجاهليات.
  • المذهبات.
  • السموط.
  • السبعيات.
  • القصائد السبع أو العشر.
  • القصائد المشهوارت.

أول من جمع القصائد

أول من جمع هذه القصائد هو أبو القاسم حماد المُلقب “بحماد الراوية” (ت 185ه/801م) في أواخر عصر بني أمية وأوئل عصر بني العباس.

من هم شعراء المعلقات السبع

شعراء هذه المعلقات هم :

امرؤ القيس

مطلع معلقته (قفا نبكِ من ذكرى حبيب ومنزل) ” 92 بيتاً “.

طرفة بن العبد

مطلع معلقته (لخولة أطلال ببرقة ثهمد) ” 120 بيتاً “.

زهير بن أبي سلمى

مطلع معلقته (أمن أم أوفى دمنة لم تكلّمِ) ” 65 بيتاً “.

لبيد بن ربيعة

مطلع معلقته (عفتِ الديار محلُّها فمُقامُها) ” 89 بيتاً “.

عمرو بن كلثوم

مطلع معلقته (ألا هبّي بصحنكِ فاصبحينا) ” 118 بيتاً “.

عنترة بن شداد العبسي

مطلع معلقته (هل غادر الشعراء من متردّمِ) ” 113 بيتاً “.

الحارث بن حلزة اليشكري

مطلع معلقته (آذنتنا ببينها أسماء) ” 86 بيتاً “.

النابغة الذبياني

مطلع معلقته (يا دار ميّة بالعلياء فالسندِ) ” 50 بيتاً “.

الأعشى ميمون

مطلع معلقته (ودّع هريرة إن الركب مرتحلُ) ” 68 بيتاً “.

عبيد بن الأبرص

مطلع معلقته (أقفر من أهله ملحوب) ” 49 بيتاً “.

أسئلة طرحها الآخرون

تعريف الإحسان الإحسان هو جميع الأخلاق والأعمال العظيمة كالبر والخير، وهو أعظم سمةً يتّسم بها المسلم ألذي يعبد الله سبحانه وتعالى وكأنه يراه، ويقوم بذل جهده لمنفعة الخير للعباد والبلاد، فالإحسان هو عبارة عن جميع الأفعال الجميلة والحسّنة، وصاحب الإحسان لا يسيئ ويقوم بترك كل الاعمال القبيحة ويعرف أيضاً بأنه “الإتيان بالمطلوب شرعاً على وجهً […]

ما اسم الشجرة التي ترمز للسلام

كيفية الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

هل لديك سؤال؟

1900 مشاهدة