خاطرة بعنوان زهرة تعافر | موسوعة ويكي عربي |

خاطرة بعنوان زهرة تعافر

كتابة: سناء أحمد شعلان - آخر تحديث: 1 فبراير 2020
خاطرة بعنوان زهرة تعافر

الخاطرة هي تعبير عما يجول في خاطر الكاتب من مشاعر وأفكار و تعبير عما يحول حوله من أحداث و تفاصيل مجبولة بالوصف الأدبي في كثير من الأُمور مثل الصراعات الحزن الحب السعادة الفرح الألم وغيرها من الأمور العديدة.1

خاطرة بعنوان زهرة تعافر

قطفها زهرة في أوج ازدهارها

اقتلعها  من تربة خصبة و زرعها 

في أرض بور في ظاهرها عطاء

و شقاء في باطنها

ولم يعد ساقيا لها

بعد أن كان بالسقية يغرقها

ومتلف كان لسمادها بحجة سوء التخزين

أسقط أوراقها المزهرة ساحرة ألوانها

صاحب ذلك السقوط تدرج في ألوانها

ما بين أزرق و أحمر يحيط بها

فكانت صفعته أشد غدر في عثرات جسدها

الهش و ضلعها الحاني

كان تسلطه و وحشيته غضب مفترس لها

ومخالبه تخترق  أحشاءها كأنها عن صنبور

دماء بين ثقوبها ليرضي غريزته الفطرية من ضعفها

لم يكن هذا في حسابتها

توقع ووضعت احتمالاتها

المفجعة و لم يصل حد هدا الهذيان توقعها

فكيف لها أن تقوى و تمسك عصاها من نصفها

فتتوسط الحلول فلكرامتها منقدة ومستمرة علاقتها

فوجدت نفسها بين مر كلا هما

فكيف لها أن تأمن غضب ليثها

مجددا و قد ذاقت منه حفنة و مر كان يتدفق

وعلقم

وتتبدل تلك الصفعة فيتولى أشكال العذاب

وتصبح عادة مرهقة

فكانت لعذابها موقفة ولنزيفها مضمدة و

لأمتعتها حازمة و لأرضها عائدة لتزهر

من جديد أزهارها

  1. خاطرة بعنوان زهرة تعافر – بقلم ”سناء أحمد شعلان[]
38 مشاهدة