خاطرة بعنوان سؤال المعركة

كتابة: سناء أحمد شعلان - آخر تحديث: 13 يناير 2020
خاطرة بعنوان سؤال المعركة

الخاطرة هي تعبير عما يجول في خاطر الكاتب من مشاعر وأفكار و تعبير عما يحول حوله من أحداث و تفاصيل مجبولة بالوصف الأدبي في كثير من الأُمور مثل الصراعات الحزن الحبالسعادة الفرح الألم وغيرها من الأمور العديدة.1

خاطرة بعنوان سؤال المعركة

استيقظت بعد ليلة عاصفة ممطرة

و كثافة الغيوم تتمحور تحت حاجبيها

تماما ….أمطار غزيرة و صداع قاتل

جسد منهك هالات سوداء و عقل

بلا إشارة بث… ألوان معدمة

كتلفاز قديم

تحاول أن تستجمع الأحداث

زجاج  مندثر و أشلاء مكياجاتها

علا تلك الأرضية مبعثرة

وسادتها ملطخة بالألوان

فارتسمت زينة عيناها عليها

حرب قائمة وبلا ذخيرة تخوضها

فقد باغتتها دون إشعار مسبق

فكيف تكون المعركة منصفة

صافرة الإنذار تدوي والسبب

نفير سمعها من هول كلمات

تسللت إلى أذنها من مكالمة

هاتفية يهمس فيا لامرأة غيرها

يداعبها بذات ألقابها و كأن

كلمات قاموسه موضوع لجميع النساء

إنذار بالرحيل يدوي في الأنحاء

فاقلب الطاولة عليه

و بادري بالرحيل حتى تثأري

لكرامتك

كوني أنت قائدة النهاية

فالنهاية مصير لا مفر منه

الآن أو حتى إشعار آخر

والعذاب في كل الوقتين واحد

فاختصر قلقا منبأ به و أفكار

ستجول في خاطرك يمينا ويسارا

ستحزنين ….نعم ستبكين نعم في كلا

الوقتين لذا انهضي أمسكي هاتفك

كلميه…. افجعيه ولحزنه لا تأبهي

و اتركي له عذاب الحيرة

بين الأسئلة والشك و العجز

سيعجز من معاتبتك خوفا

من حقيقة خيانته فيمنعه

فكونك رحلت فلها كاشفة

و سيعود إلى حيرته و سيدور سؤال

واحد لكل المعركة

كيف؟؟ كيف رحلت؟؟؟ كيف عرفت؟؟؟

كيف كشفت؟؟؟كيف تمردت؟؟؟

و كيف حتى نهاية الطريق

  1. خاطرة بعنوان سؤال المعركة – بقلم ”سناء أحمد شعلان[]
8 مشاهدة