خاطرة بعنوان هكذا تظن | موسوعة ويكي عربي |

خاطرة بعنوان هكذا تظن

كتابة: سناء أحمد شعلان - آخر تحديث: 10 يناير 2020
خاطرة بعنوان هكذا تظن

الخاطرة هي تعبير عما يجول في خاطر الكاتب من مشاعر وأفكار و تعبير عما يحول حوله من أحداث و تفاصيل مجبولة بالوصف الأدبي في كثير من الأُمور مثل الصراعات الحزن الحب السعادة الفرح الألم وغيرها من الأمور العديدة.1

خاطرة بعنوان هكذا تظن

شاحبة وجنتي و جاحظة عيناي

جافة شفتاي… متطاير شعري

كشمس مشرق و صوتي في

الأفق البعيد يصرخ باحث عن

تائه عزيز قلبي هائم… مثل

كمان مهجور بلا ألحان أو أنغام

تعزف عليه… ملابسي ملتني

و أصبحت متسخة قذرة…

أظافري بلا طلاء و شهيتي على

نوع واحد من الطعام اقتصرت

ولمرآتي كنت هاجرة… و لفرشاة

أسناني مهملة…… و زينتي في

صندوقي ضجرة….

و هاتفي مغلقة تجنبا للنظر

لصورتك كنت قد وضعتها له

خلفية… ولسريري ملتصقة

كمغناطيس….

هكذا تظنني بعد رحيلك

وهكذا أجول في خيالك

هيهات أن تراني امرأه

مكسورة… ضعيفة

فأنا كنت قوتك و لست أنت

من يجعل لحياتي معالم و شكل

ولا ترسم بهجة في ثنايا جسدي

أنا بدونك حزينة و لكنني أحزن

على وريقات ريعاني سقطت بجوارك

لا من أجلك…

 

 

  1. خاطرة بعنوان هكذا تظن – بقلم ”سناء أحمد شعلان[]
181 مشاهدة