سبب تسمية النبي نوح - ويكي عربي

سبب تسمية النبي نوح

كتابة: د. نور ابو جامع - آخر تحديث: 19 مارس 2021
سبب تسمية النبي نوح

سبب تسمية نوح عليه السلام

النبي نوح كان إسمه (يشكر) ويعود سبب تسمية النبي نوح عليه السلام باسمه لعدة أسباب ومنها:[1]

  • لكثرة ما ناح على نفسه حين دعا على قومه بالهلاك، فأهلكهم بالطوفان فندم على ذلك.
  • لانه قام بمرجعة الله تعالى في شأن ابنه.
  • أنه مر بكلب مجذوم، فقال له اخسأ يا قبيح، فعوتب على ذلك، فقال الله له: أعبتني إذ خلقته، أم عبت الكلب، وهذه الوجوه مشكلة لما ثبت أن الأعلام لا تفيد صفة في المسمى.

ولقد ذكر القشيري أبو القاسم عبد الكريم في كتاب التخبير له: (يروى أن نوحا عليه السلام كان اسمه يشكر ولكن لكثرة بكائه على خطيئته أوحى الله إليه يا نوح كم تنوح فسمي نوحا، فقيل: يا رسول الله فأي شي كانت خطيئته؟ فقال:” إنه مر بكلب فقال في نفسه ما أقبحه فأوحى الله إليه اخلق أنت أحسن من هذا)[2]، وعَنْ يَزِيدَ الرَّقَاشِيِّ قَالَ: (إِنَّمَا سُمِّيَ نُوحٌ لِطُولِ مَا نَاحَ عَلَى نَفْسِهِ).[3]

المراجع

  1. ↑ تفسير الرازي، أبو عبد الله الري (المتوفى: 606هـ)، كتاب مفاتيح الغيب، التفسير الكبير، الطبعة: الثالثة – 1420 هـ، دار إحياء التراث العربي – بيروت، ج23/ ص270.
  2. ↑ القرطبي، أبو عبد الله الجامع (المتوفى: 671هـ)، كتاب لأحكام القرآن = تفسير القرطبي، تحقيق: أحمد البردوني وإبراهيم أطفيش، الطبعة: الثانية، 1384هـ – 1964 م، دار الكتب المصرية – القاهرة، ج13/ ص 334.
  3. ↑ الرازي ابن أبي حاتم، أبو محمد الحنظلي، (المتوفى: 327هـ) تفسير القرآن العظيم لابن أبي حاتم، المحقق: أسعد محمد الطيب، الطبعة: الثالثة – 1419 هـ، مكتبة نزار مصطفى الباز – المملكة العربية السعودية، ج5/ ص1505

هل كان المقال مفيداً؟

337 مشاهدة