شمع حسناء مسك رائحته - خاطرة - ويكي عربي

شمع حسناء مسك رائحته – خاطرة

شمع حسناء مسك رائحته – خاطرة

شمع حسناء مسك رائحته

صهرت حروف أسماؤنا فأصبحت

شمع مضيء مسك رائحته

فشيننا شروق روحنا وشتاء

برذاذه ينثر أجواء دفء حولنا

و ميمنا مرآة تعكس خيالاتنا

و لأخطائنا مصارحة لنا و محتضنة

و فيها سند وثقة لنا

عيننا من نغاشة ألفاظه و كثرة مشاكله

نتذمر طيل يومنا

و سيننا الشقاء و العناء و بكل تصرفاته

تكمن غرابة أحواله

و نوننا نور سمراء ذات حسن و جمال

مجبولة بلطافة الإحساس

ألفنا مثنى اثنان أحدهما

أنسام و أنامل تحيط بنا و تحتضننا

و أخرى لأعمارنا تهون روحها

و يجتمعان كحطب خشب معتق

بمسك طيب رائحه و يحترق من أجل

بقاؤنا

هذه هي عائلتي و سحرها و من دفء

أعماقها تتدفق لحظات أعمارنا

هل كان المقال مفيداً؟

المراجع

  • ↑ خاطرة بعنوان شمع حسناء مسك رائحته - بقلم سناء أحمد شعلان.
557 مشاهدة