عدد في ورق – انسان بلا وطن

كتابة: سناء أحمد شعلان - آخر تحديث: 7 يناير 2020
عدد في ورق – انسان بلا وطن

عدد في ورق – انسان بلا وطن

في عينيها حروف

ليس لها ترجمان 

تقرضني إلهام 

وحيها فيه أنين و آهات 

يأتيني في عتمات الليل

لأيقن أن الليل ليس 

سكون و هدوء

ينبهني لوجودها 

فأعجز عن مقاومتها 

فأتحرر من كياني 

و أتخلى عن انتماءاتي

و أعلن وفائي 

ولكن عيناك تأبى الرضوخ

لنتبادل الحروف و نفتح الحديث

وتتركيني وحيدا بلا وطن 

فتزداد أعداد اللجوء في وطنك

و أصبح عدد في ورق 

إنسان بلا وطن

المراجع

  • ↑ خاطرة بعنوان عدد في ورق - انسان بلا وطن - بقلم ”سناء أحمد شعلان
25 مشاهدة