علامات صلاح القلب السليم | ويكي عربي، أكبر موقع عربي

علامات صلاح القلب السليم

كتابة: فريق الموسوعة - آخر تحديث: 16 أكتوبر 2020
علامات صلاح القلب السليم

القلب

علامات صلاح القلب السليم القلب هو أهم معايير فلاح الإنسان ونجاحه بالحياة الدنيا، فالقلب السليم والصالح أساس صلاح البشرية جمعاء، فقد كان الرّسول محمد -صلّى الله عليه وسلّم- يحثّ دوماً بالحرص على سلامة القلوب، فالمسلمون أولى أن تكون قلوبهم سليمةً ومحصّنةً وخصوصاً من الفتنٍ والشبهاتٍ، قال الله سبحانه وتعالى: (وَلَا تُخْزِنِي يَوْمَ يُبْعَثُونَ*يَوْمَ لَا يَنفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ*إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّـهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ).

علامات القلب السليم

علامات صلاح القلب السليم له العديد من العلامات التي تميّزه عن غيره من قلوب البشر جميعاً ومن أبرز علامات صلاح القلب السليم والصافي ما يلي:

  • عندما يعود القلب لله سبحانه وتعالى متقرباً منه وراجياً طاعته وغفرانه.
  • من علامات القلب السليم أيضاً تأدية الاعمال وإتقانها دوماً.
  • إيمان القلب بوجود يوم القيامة وبأنه آتٍ لا محالةٍ، دليل على صلاح القلب.
  • عدم إيذاء الناس من حوله، يدل أيضاً على صلاح القلوب السليمة.
  • يكون القلب السليم خالياً تماماً من جميع الأخلاق المذمّومه، وهذه العلامة غير موجودة عند الكثير من البشر.
  • رضا القلب وقناعته لجميع تقادير الله عز وجل في جميع الامور.
  • علم القلب بأن الدنيا هي محطّةٌ وسوف تنتهي قريباً.
  • القلب الصالح والسليم يكون هدفه في الحياة هو إرضاء الله سبحانه وتعالى، وتكريس حياته لله.
  • مواظبة القلب السليم على تأدية الصلوات الخمس اليومية، سيشعر بالسعادة والفرح والسكينه والراحة.
  • عندما تتألم عند إرتكاب ذنوب أو معاصي مهما كانت صغيره أو كبيرة، فهذا دليل على صلاح قلبك.
  • تعلق القلب الصالح في الأخرة وليس في الحياة الدنيا.
  • عدم سعادة القلب إلّا بالتقرب من الله سبحانه وتعالى وعبادته وحبه والتوكّل دائماً عليه.
  • ذكر القلب لله سبحانه وتعالى بشكل دائم، والإطمئنان بذكر الله عز وجل، وهذه من اهم العلامات أيضاً.
  • إذا تعب القلب في حال إنقضى اليوم بدون قراءة الورد اليومي.

 

المراجع

58 مشاهدة