عمر النبي عند نزول الوحي عليه - ويكي عربي

عمر النبي عند نزول الوحي عليه

عمر النبي عند نزول الوحي عليه

عمر النبي عند نزول الوحي

عمر النبي كان عند نزول الوحي عليه 40 عاماً، القول وهذا المشهور عند أغلب العلماء وأغلب أهل العلم والسير والأثر، وكما جاء في الحديث عن ابن عباس انه قال: (أنزل على النبي عليه الصلاة والسلام وهو أبن 40 عاماً)[1]، وكما ذكر العالم المباركفوري في تحديد عمر النبي وهو في يوم الأثنين الموافق 10 أغسطس من عام 610 ميلادي، وكانت هجرة النبي بعدما نزل الوحي عليه بـ 12 عشرة عاماً تقريباً، أي في عام 622 ميلادي.[2]

مدة نزول القرآن على سيدنا محمد

بدأ نزول القرآن على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم بعد بعثته، وإستمر يُنزل إلى أن أكتمل قبل وفاة النبي صلى الله عليه وسلم، والمدة التي ما بين بعث النبي صلى الله عليه وسلم ووفاته تقدر بثلاثة وعشرون عاماً[3]، ومن فوائد نزول القرأن الكريم منجماً لتسهيل حفظه، ولأن فيه أجوبة لكل من يسأل عن أمور ووقائع وغير ذلك من الأمور، ويقول السيوطي: (يعنون كما أنزل على من قبله من الرسل. فأجابهم الله بقوله “كذلك” أي أنزلناه كذلك مفرقاً “لنثبت به فؤادك” أي لنقوي به قلبك، فإن الوحي إذا كان يتجدد في كل حادثة كان أقوى بالقلب، وأشد عناية بالمرسل إليه، ويستلزم كثرة نزول الملك إليه، وتجدد العهد به وبما معه من الرسالة الواردة من ذلك الجناب العزيز؟، فيحدث له من السرور ما تقصر عنه العبارة).[4]

عمر الرسول عندما بعث

عمر النبي محمد صلى الله عليه وسلم عندما بعث حين نزل عليه الوحي جبريل عليه السلام كان 40 عاماً، وهذا القول المشهور عند العلماء، وهو القول الصحيح عند أهل السير والعّلم والأثر، وكما روى الإمام أحمد والشيخان عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: (أُنزل على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو ابن أربعين سنة).[1]

المراجع

  1. ↑ “ سنه صلى الله عليه وسلم وقت نزول الوحي“، “www.islamweb.net، اسلام ويب” اطّلع عليه بتاريخ 26-04-2020، بتصرّف.
  2. ↑ “تحديد يوم نزول الوحي“، “www.islamweb.net، اسلام ويب” اطّلع عليه بتاريخ 26-04-2020، بتصرّف.
  3. ↑ “المدة التي استغرقها نزول القرآن الكريم“، “www.islamweb.net” اطّلع عليه بتاريخ 31-03-2021، بتصرّف.
  4. ↑ “معنى نزول القرآن منجماً وفوائد ذلك“، “www.islamweb.net” اطّلع عليه بتاريخ 31-03-2021، بتصرّف.

هل كان المقال مفيداً؟

620 مشاهدة