كلام عن الثلج كلمات - ويكي عربي

كلام عن الثلج كلمات

كتابة: فريق ويكي عربي - آخر تحديث: 18 فبراير 2021
كلام عن الثلج كلمات

الثلج هو الثوب الأبيض ألذي يقوم بإكساء الأراضي ويعطيه جمال ورونق عظيم جداً، وهو أحد أنواع الهطول ويمتلك شكل بلوري دقيق، وتختلف أشكال حبات الثلوج وذلك بحسب الوضع الجغرافي والدول التي يتساقط فيها، وعادةً لا تهطل الثلوج إلا في الشتاء وفي المناطق الباردة والمرتفعة عن سطح الأرض.

كلام عن الثلج

هذه مجموعة كلمات لأجمل كلام عن الثلج:

  • سيأتي الثلج محمّلاً باللقاءات البيضاء وأكون برفقه أصدقائي، وسنحتسي كوبً من القهوة وسنتحدث عن الكثير من الأشياء التي لا تليق إلّا بنا فقط، وسنضحك حتى البكاء.
  • الاجواء باردة جداً، ووالدي قلبه يدفئني فقط، وكلمة احبك يا أبي لا تكفي حتى في هذا البرد تكفيني.
  • عندما تتناثر قطرات الثلج على النافذة بهدوء، كأنها تقول لنا أن الدنيا بخير فتفاءلوا.
  • عندما يتساقط الثلج فأنه بغسل أحقاد الصدور وسواد القلوب.
  • أعشق الشتاء، وخاصةً تساقط الثلوج، لأنه عندما تتساقط أشعر بالطمأنينة والراحة، ويوجد رب عظيم لن يضيّعنا أبداً.
  • قم بضمي بأيدي دافئةً وأحميني عن برد الشتاء، ودفني إذا أصبحت الأرض جليد وصقيع، وقم بإعطائي حبك وغيره لا أريد شيئ.

كلمات عن الثلج

  • عند تذكر الحب الشتائي أتوسّل للأمطار أن تمطر في بلادٍ أخرى، وأتوسّلُ للثلج أن يتساقطَ في مُدُنٍ أخرى لأنني لا أعرف كيف سأقابل الشتاء بعدك ياحبيتبي.(نزار قباني)
  • عندما يأتي الشتاء وحرّكت رياحه ستائر غرفتي، اشعر يا عمري بأني بحاجة للبكاء بين ذراعيك أنت، على دفاتري.
  • تتناثر قطرات الثلوج بهدوء ورقةً، وكأنها تهمس في آذاننا بصوت لطيف، وتقول تفاءلوا ما زالت الحياة مستمرة، ومازال الأمل موجوداً والحياة جميلة وعظيمة.
  • دعني أقوم بإلتقاط حبات الثلج والبرد بأنامل مرتجفة، لأصنع عقداً يثلج صدري فحينما يذوب من حرارة الحب والاشتياق لن يجففه شيء، لانه يكون قد ذاب بنبض وريدي وشريان قلبي، فما عاد للبرد مكان، وما عاد للشتاء أي عنوان، فالمطر والبرد والثلج والرعد والبرق حبي وعشقي.
  • متاعب الحياة والأوقات القاسية والصعبة وليالي السهر المحزنة، تجعلك تتذكر كل فعلته قبل أن يدخل شعور البؤس لقلبك، بسبب حلم أو حب إنتهى، تتذكّر أنك كنت رائعاً وما زلت كذلك، لكنك نسيت نفسك بين متاعبك وتركتها ضحية للأحزان، فلا تظلم نفسك، بأن تقيدها بالحزن ألا يكفيها قهر الزمن، وظلم البشر، ما زال الثلج ينهمر ويشتد وقع صوت تلك الحبات على نافذتك الكبيرة.

هل كان المقال مفيداً؟

1473 مشاهدة