معلومات وحقائق عن الحصان

كتابة: كُتاب الموسوعة - آخر تحديث: 15 يناير 2020
معلومات وحقائق عن الحصان

معلومات عن الحصان

معلومات وحقائق عن الحصان – تُعتبر الخيول مخلوقات جميلة جدا ويجب النظر إليها ، ويستمتع الآلاف من المُحبين للحيوانات والخيول بركوبها أو مشاهدة عروضها في كل عام، وهو حيوان ثديي من الفصيلة الخيلية، ويستخدمه الإنسان للركوب والجر وهناك انواع عديدة من الخيول تتفاوت في الشكل والسرعة والحجم وقدرتها على التحمل وغير ذلك الكثير

تمتلك الخيول ألوان كثيرة وعديدة ، وأشهر ألوانه هي الأشقر والأحمر و الكميت والعسلي والأسود والأشهب والأبيض ومن صفات جمال وحاسن الخيول هو وجود الحجل لديها (البياض فوق الحافر)، والغرة (البياض في الجبهة)، وسعة العينين والمنخارين واتساع الجبهة واستقامة الظهر وانتظام القوائم وتقوس الرقبة وقوة العضلات وضيق الخصر، ويمتلك الحصان 32 زوجا من الصبغيات (الكروموزومات) و في حين يمتلك الإنسان 23 زوجا.

معلومات وحقائق عن الحصان

معلومات وحقائق عن الحصان مثيرة للاهتمام حول الخيول كالفرق بين المهر والمهر، وكيف تنام ومدى سرعة الجري وأكثر من ذلك بكثير:1

  • يمكن للخيول النوم على حد سواء مُستلقية كانت أو حتى واقفة.
  • يمكن للخيول الركض بعد الولادة بفترة قصيرة جداً.
  • يبلغ متوسط عمر الخيول المحلية حوالي 25 عامًا.
  • يقال إن حصانًا من القرن التاسع عشر اسمه “بيلي القديم” عاش 62 عامًا.
  • الخيول تمتلك حوالي 205 من العظام في هيكلها العظمي.
  • تم تدجين الخيول لأكثر من 5000 عام.
  • تُعتبر الخيول من الحيوانات العاشبة (أي أكلة النباتات العشبية).
  • الخيول لديها أعين أكبر من أي حيوان ثديي آخر يعيش على الأرض.
  • نظرًا لأن عيون الحصان تقع على جانب رأسها ، فإنها قادرة على رؤية الأشياء المُحيطة بها  360 درجة تقريبًا في وقت واحد.
  • تسير الخيول بسرعة حوالي 44 كم / الساعة.
  • بلغت أسرع سرعة للركض مُسجلة للحصان هي 88 كم / الساعة (55 ميلاً في الساعة).
  • تُشير التقديرات إلى أن هناك حوالي 60 مليون خيل في العالم.
  • يعتقد العُلماء أن الخيول تطورت على مدار الخمسين مليون عام الماضية من مخلوقات كانت أصغر بكثير.
  • يُسمى الحصان الذكر الفحل.
  • تُسمى أنثى الحصان فرس.
  • يُسمى حصان الذكر “الشاب” المهر.
  • تُسمى أنثى الحصان “الشابة” مُهرة.

ما أسم صوت الحصان

أسم صوت الحصان هو ” الصهيل ” .

  1. Fun Horse Facts for Kids“, www.sciencekids.co.nz , Retrieved 2020-01-15 , Edited.[]
23 مشاهدة