مفهوم العقوق - موسوعة ويكي عربي - إبحث عن موضوع - معلومات دينية

مفهوم العقوق

كتابة: فريق ويكي عربي - آخر تحديث: 16 فبراير 2021
مفهوم العقوق

ماهو مفهوم العقوق

مفهوم العقوق – هو: آلإحسآن إليهمآ، وطآعتهمآ، وفعل آلخيرآت لهمآ، وقد چعل آلله للوآلدين منزلة عظيمة لآ تعدلهآ منزلة، فچعل پرهمآ وآلإحسآن إليهمآ وآلعمل على رضآهمآ فرض عظيم، وذگره پعد آلأمر پعپآدته، فقآل چلَّ شأنه:

{ وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا } [آلإسرآء: 23].

وقآل تعآلى: { وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلَا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا ۖ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا }

العقوق ضد البر

قال ابن منظور – رحمه الله -: ” وعق والده يعقه عقا وعقوقا ومعقة: شق عصا طاعتة، وعق والدية : قطعهما ولم يصل رحمه منهما ”

وقال: ” وفي الحديث { أنه نهى عن عقوق الأمهات } وهو ضد البر، وأصله من العق: الشق والقطع ”

تعريف العقوق

العقوق لغة : من العق، وهو القطع.

العقوق شرعاً : كل فعل أوقول يتأذى به الوالد من ولده ما لم يكن شركاً أومعصية.

قال الحسن البصري وقد سئل: إلى ما ينتهي العقوق؟ قال: أن يحرمهما، يهجرهما، ويحد النظر إليهما؛ وقال عطاء: لا ينبغي لك أن ترفع يديك على والديك؛.

وقال عروة بن الزبير: لا تمتنع من شيء أحباه. حكم العقوق العقوق حرام ومن أكبر الكبائر.  دليل ذلك من القرآن قوله تعالى: “إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أوكلاهما فلا تقل لهما أفٍ “.

ومن السنة: “ألا أنبئكم بأكبر الكبائر: الإشراك بالله، وعقوق الوالدين، وشهادة الزور”.78 وقد أجمعت الأمة على حرمة العقوق وأنه من الكبائر المتفق عليها.

معنى العقوق

أن يؤذي والديه أذى ليس بهين ومع ذلك فإيذاء الوالدين أذى شديدا أو خفيفا حرام ومنه شتم الأم أو الأب  أو ضرب الأم أو إهانتهما أو أحدهما ومن جملة العقوق إذا أطاع الولد أمه على ظلم أبيه أو أطاع أباه على ظلم أمه.

وليعلم أنّ عذاب عقوق الوالدين المسلمين عند الله تعالى شديد حيث إنّ عاقهما لا يدخل الجنة مع المسلمين الأولين بل يدخلها بعد عذاب شديد مع الآخرين للحديث المذكور آنفا وليس المعنى أنه كافر محروم من الجنة. كذلك حثنا الشرع على بر والدينا

فقد قال الله تعالى: {ووصينا الإنسان بوالديه حملته أمه وهنا على وهن وفصاله في عامين أن اشكر لي ولوالديك إليّ المصير}[سورة لقمان].

وقال تعالى: {وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا}[سورة الإسراء]. أي برا بهما وشفقة وعطفا عليهما ومعنى قوله {وقل لهما قولا كريما} [سورة الإسراء].

أي قولا لينا لطيفا فإنّ الله سبحانه وتعالى نهى عن أن يقال لهما أف  وأمر سبحانه وتعالى بأن يقال لهما القول الكريم أي اللين لاسيما عند الكبر وأن يخفض لهما الجناح بأن يكلمهما بأدب واحترام.

هل كان المقال مفيداً؟

412 مشاهدة