أدعية بعد التشهد الأخير وقبل التسليم | ويكي عربي، اكبر موقع عربي

أدعية بعد التشهد الأخير وقبل التسليم

كتابة: فريق الموسوعة - آخر تحديث: 29 فبراير 2020
أدعية بعد التشهد الأخير وقبل التسليم

أدعية بعد التشهد الأخير وقبل التسليم

  • عن محجن بن الأدرع، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل المسجد، إذا رجل قد قضى صلاته وهو يتشهد، فقال: ” اللهم إني أسألك يا ألله بأنك الواحد الأحد الصمد، الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد، أن تغفر لي ذنوبي إنك أنت الغفور الرحيم، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:” قد غفر له ثلاثا “
  • عن أنس بن مالك رضي الله عنه، أنَّهُ كانَ معَ رسولِ اللَّهِ صلّى اللَّه عليه وسلم جالساً ورجلٌ يصلِّي ثم دعا: اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ بِأَنَّ لَكَ الْحَمْدَ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ، الْمَنَّانُ يَا بَدِيعَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ، يَا ذَا الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ، يَا حَيُّ يَا قَيُّومُ، فقالَ النَّبيُّ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ: لقد دعا اللَّهَ باسمِهِ العظيمِ الَّذي إذا دعيَ بِهِ أجابَ وإذا سئلَ بِهِ أعطى “
  • عن أبي هريرة رضى الله عنه قال: قالَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ لرجلٍ: “ما تقولُ في الصَّلاةِ“، قالَ: أتشَهَّدُ ثمَّ أسألُ اللَّهَ الجنَّةَ وأعوذُ بِهِ منَ النَّار، أما واللَّهِ ما أُحسنُ دندنتَكَ ولا دندنةَ مُعاذٍ، قال:حولَها نُدَنْدنُ “
  • عن عائشة رضي الله عنها؛ قالت: سمعت رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم يقول في بعض صلاته: “اللهم حاسبني حساباً يسيراً”، فلما انصرف؛ قلت: يا رسول الله! ما الحساب اليسير؟ قال: “أن ينظر في كتابه، فيتجاوز له عنه، من نوقش الحساب يا عائشة يومئذ؛ هلك “
  • عَنْ فَرْوَةَ بْنِ نَوْفَل، قَالَ: قُلْتُلِعَائِشَةَرضي الله عنها حَدِّثِينِي بِشَيْءٍ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَدْعُو بِهِ فِي صَلَاتِهِ، فَقَالَتْ: نَعَمْ، كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يَقُولُ: “اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا عَمِلْتُ ، وَمِنْ شَرِّ مَا لَمْ أَعْمَلْ “

أدعية قبل التسليم من الصلاة

  • عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” إذا تشهد أحدكم، فليستعذ بالله من أربع، يقول: اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم، ومن عذاب القبر، ومن فتنة المحيا والممات، ومن شر فتنة المسيح الدجال”
  • اللهم إني أعوذ بك من عذاب القبر، وأعوذ بك من فتنة المسيح الدجال، وأعوذ بك من فتنة المحيا وفتنة الممات، اللهم إني أعوذ بك من المأثم والمغرم.
  • اللهم إني أعوذ بك مِن شر ما عملت، ومن شر ما لم أعمل.
  • اللهم إني ظلمت نفسي ظلمًا كثيرًا، ولا يغفر الذنوب إلا أنت، فاغفر لي مغفرة من عندك، وارحمني، إنك أنت الغفور الرحيم.
  • اللهم اغفر لي ما قدمت، وما أخَّرت، وما أسررت، وما أعلنت، وما أسرفت، وما أنت أعلم به منِّي، أنت المقدم، وأنت المؤخر، لا إله إلا أنت.
  • اللهم حاسبني حسابًا يسيرًا.
  • عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال: كان رسول الله إذا قام إلى الصلاة… يكون من اخر ما يقول بين التشهد والتسليم: ” اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت، وما أسررت وما أعلنت، وما أسرفت، وما أنت أعلم به مني، أنت المقدم، وأنت المؤخر، لا إله إلا أنت”
  • عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه، أنه قال لرسول الله صلى الله عليه وسلم: علمني دعاء أدعو به في صلاتي، قال: “قل، اللهم إني ظلمت نفسي ظلما كثيرا ولا يغفر الذنوب إلا أنت، فاغفر لي مغفرة من عندك، وارحمني إنك أنت الغفور الرحيم”
  • عن معاذ بن جبل رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذ بيده، وقال: ” يا معاذ، والله إني لأحبك، والله إني لأحبك، فقال: أوصيك يا معاذ لا تدعن في دبر كل صلاة تقول: اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك “. وفي رواية أخرى: “فلا تدع أن تقول في كل صلاة: رب أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك”

المراجع

 أدعية تقال قبل التسليم“، شبكة الألوكة , د. أشرف عبدالرحمن , اطّلع عليه بتاريخ 16-12-2019.

106 مشاهدة