وجود ورم تحت الإبط - ويكي عربي

وجود ورم تحت الإبط

وجود ورم تحت الإبط

ورم تحت الإبط

إن وجود ورم تحت الإبط عادةً لايكون خطيراً، أو لاتكون من الأمور التي تشكل خطراً مباشراً على الشخص المُصاب بها، ويمكن ان تكون نتيجة لحالة طبية خطيرة، وهناك إختلافات بأحجام الأورام عند شخص لأخر، كأن يكون حجمها كبير أو صغير أو متوسط، ومن أسباب وجود أورام ودمامل تحت الإبط يعود من العقد الليمفاوية ألتي تنتشر في جميع أنحاء الجسم، والتي تُساهم بدور مهم جداً في عمل الجهاز المناعي في جسم الإنسان، وسنتعرف عن اهم أسباب نشأة هذه الأورام في الأسفل.[1]

أسباب وجود ورم تحت الإبط

من أسباب وجود ورم ودمامل تحت الإبط تكون نتيجة لنمو أنسجة غير طبيعية في جسم الإنسان، ومن أهم الأسباب المُحتملة والاكثر شيوعاً المؤدية لظهور أورام تحت الإبط وهي:[1]

  • وجود إلتهابات وعدوى بكتيرية أو فيروسية تؤدي لظهور دمامل او أورام.
  • الأورام الشحمية (نمو الأنسجة الدهنية الحميدة)
  • الأورام ألليفية (نمو الأنسجة الليفية ألغير السرطانية)
  • وجود التهاب في الغدد العرقيّة.
  • عادة ماتحصل من ردود الفعل التحسسية.
  • من المُمكن أن تنشأ نتيجة لردود الفعل السلبية للقاحات.
  • وجود إلتهابات الفطرية.
  • من المُمكن أن يتسبب سرطان الثدي بوجودها.
  • الإصابة بالعدوى الفطرية، والذئبة.
  • نتيجة لسرطان الغدد الليمفاوية، سرطان الجهاز الليمفاوي.
  • نتيجة للإصابة بسرطان الدم،سرطان ألخلايا الدموية.
  • نتيجة لأمراض المناعة الذاتية في المفاصل والأعضاء الأخرى.

علاج ورم تحت الإبط

يعتمد علاج ورم تحت الإبط على حسب أنواعه والأسباب التي أدت لحصوله وظهوره، ففي بعض الاحيان لا يتطلب علاج الأورام تحت الإبط التدخلات الجراحية، بل يكتفي الطبيب الذي يقوم بتشخيص الحالة بأخذ الملاحظات الدورية للشخص المُصاب، وذلك لمراقبة أي تغيير يطرأ على الشخص المُصاب، ويمكن أن يقوم الطبيب بوصف مُسكنات للألام إذا كان الألم يتطلب ذلك، أو يقوم بوصف بعض المُضادات الحيوية إذا كانت أسباب ظهور الورم عدوى بكتيرية.

يتم إستئصال الأورام أو التكيّسات عادةً بطرق سهلة وغير مزعجة أو مؤلمة، وإذا كان نمو الورم نتيجة لنمو سرطاني في الجسم فمن المؤكد بأن الطبيب سيقوم بالتخلص منها من خلال إجراء عملية إستئصال جراحية أو بالعلاج الإشعاعي أو الكيماوي،

إذا شعرت بعلامات نشوء ورم تحت الإبط فيجب عليك مراجعة الطبيب المختص بأقرب وقت وعلى الفور، وذلك حرصاً على سلامتك وحرصاً على تدارك الأمر وعلاجه بسرعة.[2]

هل لديك سؤال؟

1156 مشاهدة