أين يقع نهر أوتاوا - ويكي عربي

أين يقع نهر أوتاوا

أين يقع نهر أوتاوا

نهر أوتاوا

يعد نهر أوتاوا (بالإنجليزية: OTTAWA RIVER) ثاني أكبر نهر في شرق كندا، بحيث يتدفق عبر شرق وسط كندا لمسافة 790 ميلاً (1،271 كيلومترًا)، ويعتبر هو الرافد الرئيسي لنهر سانت لورانس، والنهر والأراضي المحيطة به مليئة بأنواع عديدة ومختلفة من النباتات والحياة البّرية، وتشمل الأنواع النباتية القيقب، شجرة التنوب، التنوب، شجرة البتولا، الأشنات، إضافةً إلى الطحالب التي توجد في جميع أنحاء طوابق الغابة المحيطة بنهر أوتاوا.[1]

تشكل نهر أوتاوا من الأنهار الجليدية في المنطقة منذ أكثر من حوالي 15000 عام، بحيث يرتفع النهر في مقاطعة كيبيك الغربية ويتدفق إلى الغرب ثم باتجاه الجنوب الشرقي، ويشكل جزءًا من الحدود ما بين مقاطعات كيبيك وأونتاريو، ويصب النهر في نهر سانت لورانس غرب مونتريال، ويشكل نهر أوتاوا العديد من البحيرات.[1] 

النباتات والحيوانات

بالقرب من ضفاف أوتاوا تعيش العديد من الثدييات التي تشمل: القنادس، السناجب، الأرانب، القيوط، الثعالب، الدب الأسود، حيوان الموس، الغزلان، ويعتبر موطن لأكثر من حوالي 300 نوع من الطيور، وعشرات الأنواع من الزواحف والبرمائيات المنتشرة على طول مجرى النهر.[1]

تشمل أنواع الأسماك الموجود بداخل النهر مثل: سمك السلمون المرقط، البايك، سمك باسا، سمك الحفش، سمك السلور، ثعبان البحر، سمك العين، وتعتبر أسماك القرش الطويلة من أكثر أنواع الأسماك شيوعًا في نهر أوتاوا، بحيث أنها تمتلك أجسام طويلة وأنف مدبب، يبلغ عمر هذا النوع من أنواع أسماك القرش لأكثر من 140 مليون سنة.[1]

إستخدامات نهر أوتاوا

تم استخدام نهر أوتاوا للنقل لمئات السنين، ففي القرن التاسع عشر أصبح قطع الأخشاب هو النشاط الاقتصادي الرئيسي على طول النهر، بحيث قام المستوطنون بنقل الأخشاب على القوارب من خلاله، ولا يزال إنتاج الورق ولباب الخشب يشكل جزءًا كبيرًا وهاماً من الاقتصاد المحلي.[1]

يستخدم نهر أوتاوا أيضًا لتوليد الطاقة الكهرومائية أو الطاقة الناتجة عن حركة المياه، وقد تم بناء ثلاث مدن كبيرة على ضفاف نهر أوتاوا، ومن الجدير بالذكر بأن مدينة بيمبروك وأوتاوا تقع على حدود النهر في أونتاريو، ومدينة غاتينو على حدود النهر في كيبيك.[1]

هل يمكن السباحة في نهر أوتاوا

يمكن السباحة في نهر أوتاوا، ففي معظم الأوقات يكون نهر أوتاوا آمنًا للسباحة فيه، ولكن من القواعد الأساسية هو عدم السباحة في النهر أثناء هطول الأمطار أو بعدها، لأن مياه الصرف الصحي الخام من محطات المعالجة تفيض إلى النهر عندما تمطر السماء، بحيث يمكن أن تسبب السباحة في الماء الذي يحتوي على مستويات غير آمنة من الإشريكية القولونية التهابات وطفح جلدي ومشاكل في الجهاز الهضمي.[2]

هناك العديد من الشواطئ على طول نهر أوتاوا والتي يمكنك السباحة فيها مثل شاطئ (Petrie Island Beach) و (Britannia Beach) و (Westboro Beach) و (Fitzroy Provincial Park Beach)، وكل منهم يراقب مدى جودة المياه دوماً.[2]

المراجع

  1. ↑ “Ottawa River“, kids.britannica.com , Retrieved 2022-01-03 , Edited.
  2. ↑ “SWIMMING IN THE OTTAWA RIVER“, woodlandwoman.ca , Retrieved 2022-01-03 , Edited.

هل لديك سؤال؟

284 مشاهدة