السعال الديكي أو الذيبي | موسوعة ويكي عربي - إبحث عن موضوع | صحة الأطفال

السعال الديكي أو الذيبي

كتابة: فريق الموسوعة - آخر تحديث: 17 مايو 2020
السعال الديكي أو الذيبي

ماهو السعال الديكي أو الذيبي

السعال الديكي أو الذيبي الكحة الذيبية – السعال الديكي هو عدوى تنفسية (عدوى في الرئتين) حيث انها تسبب السعال.1

ويمكن أن يحدث السعال في نوبات طويلة، وعند قرب إنتهائة يتكون صوت عالي النغمة مع يتنفس الطفل و السعال الديكي ناتج عن بكتيريا تسمى بورديتيلا السعال الديكي ويعرف أيضًا باسم السعال الذيبي.

إن السعال الديكي شديد العدوى إنه خطير بشكل خاص عند الأطفال دون سن الستة أشهر ، لانهم يتعرضون لخطر المضاعفات الشديدة وعادة ما يحتاجون إلى دخول المستشفى.

حيث يمكن أن يصاب الأطفال والكبار أيضًا بالسعال الديكي ، لكن من غير المحتمل أن يحتاجوا إلى العلاج في المستشفى. و كثير من الأطفال الذين يصابون بالسعال الديكي يصابون به من الأشخاص الأكبر سناً أو البالغين الذين قد لا يعرفون حتى أنهم مصابون بعدوى السعال الذيبي او الديكي.

يعالج السعال الديكي في بعض الأحيان بالمضادات الحيوية لكن هناك تحصين للسعال الديكي.

علامات و أعراض السعال الديكي أو الذيبي

  • عادة ما يبدأ السعال الديكي بأعراض شبيهة بالبرد ، مثل سيلان الأنف والسعال الجاف الذي يستمر لمدة أسبوع تقريبًا.
  • بعد ذلك ، يتطور السعال، وقد يستمر لمدة 10 أسابيع أو أكثر و يأتي السعال في نوبات طويلة وينتهي في كثير من الأحيان بصوت عالي النبرة عندما يتنفس الطفل.
  • هناك بعض الأطفال يسعلون كثيرًا بعد القيء.
  • الأطفال عادة ما يتعرضون لنوبات السعال.
  • قد يصاب الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ستة أشهر بالتوقف المؤقت في التنفس (يُطلق عليه انقطاع النفس) بدلاً من السعال.
  • في الحالات الأكثر شدة ، قد يواجه الأطفال مشاكل في التنفس بعد نوبة السعال.
  • تعد الالتهابات الأخرى مثل الالتهاب الرئوي (التهاب الصدر) و التهابات الأذن الوسطى شائعة عندما يعانون الأطفال من السعال الديكي.

الذهاب إلى المستشفى

قم بلإتصال بسيارة إسعاف على الفور إذا كان طفلك يكافح ويشعر أنه غير قادر على التنفس أو إذا بدأت شفاهه ” الشفتان ” في التحول إلى اللون الأزرق.

أو إذا كنت تعتقد أن طفلك يعاني من السعال الديكي ، خذه الى الطبيب المختص وقم بفحصة.

سيقرر الطبيب غالبًا ما إذا كان طفلك مصابًا بالسعال الديكي من خلال طرح أسئلة حول السعال أو رؤية أحد نوبات السعال بالفعل.  و قد يرغب الطبيب في تأكيد التشخيص عن طريق إجراء فحص دم أو اختبار إفرازات (السوائل) من الأنف 

ولكن قد لا يتم اكتشاف جرثومة السعال الديكي إذا كان طفلك قد أصيب بالسعال لمدة ثلاثة أسابيع أو أكثر ، أو إذا كان قد تناول المضادات الحيوية قبل أخذ العينة من قبل الطبيب.

ملاجظة : من الطبيعي ان يختلف الوقت المستغرق لتحسن طفل عن طفل اخر.

علاج السعال الديكي – الذيبي

سيقدم الطبيب لطفلك نصائح مختلفة لعلاج السعال الديكي ، وهذا يتوقف على:

  • عمر طفلك.
  • مدى حدة الأعراض.
  • كم من الوقت كان طفلك يعاني من الأعراض.

و نظرًا لأن السعال الديكي يهدد حياة الأطفال دون سن 6 أشهر ، فمن المحتمل أن يتم نقلهم إلى المستشفى لمراقبتهم عن كثب و عادة ما يحتاج الأطفال الأكبر سناً الذين يعانون من مرض ما ، إلى البقاء في المستشفى.

قد يصف طبيب طفلك المضادات الحيوية له، ولكنه ليس  ضروريا دائمًا لكن العلاج بالمضادات الحيوية من مقدار الوقت الذي يكون فيه طفلك اصيب بالعدوى (إلى خمسة أيام أو أقل).

و حتى لو كان طفلك يتناول المضادات الحيوية ، سيستمر السعال لعدة أسابيع. إذا كان طفلك يعاني من السعال لأكثر من ثلاثة أسابيع ، لم يعد معديا ، ولم تعد هناك حاجة للمضادات الحيوية.

رعاية الطفل من المنزل

في معظم الحالات ، يمكن رعاية الأطفال المصابين بالسعال الديكي في المنزل بعد أن يراهم الطبيب.

  • أعط طفلك وجبات صغيرة ومتكررة كثيرًا مثل رشفات من الماء أو الأطعمة الصغيرة .
  • رعاية الطفل المصاب بالسعال الديكي يمكن أن يكون مرهقًا. اطلب المساعدة من العائلة والأصدقاء حتى تتمكن من الراحة وتحصل على نوم مريح اتواصل اهتمامك به في اليوم المقبل.
  • لا تسمح لأي شخص بالتدخين في المنزل أو حول طفلك.

إنتشار السعال الديكي أو الذيبي

إن السعال الديكي شديد العدوى و ينتشر بسهولة بالهواء عن طريق السعال او العطس و يمكن أيضًا أن ينتشر عن طريق الأيدي التي تلامس البكتيريا. 

إذا كان طفلك يعاني من السعال الديكي ، فسيصبح معديًا قبل بداية السعال مباشرة إلى ثلاثة أسابيع بعد بدء السعال. 

و إذا تم إعطاء طفلك المضادات الحيوية ، فـ سيزال بإمكانه نشر العدوى حتى يتم تناول المضادات لمدة خمسة أيام من المضادات الحيوية على الاقل.

لأن السعال الديكي ينتشر بسهولة ، فغالبًا ما يصاب أيضًا أفراد الأسرة الآخرون أو أفراد العائلة  الوثيقة للطفل بالسعال الديكي.

و قد تحتاج إلى إعطاء المضادات الحيوية لأي شخص كان على قرب من الطفل، و يجب ألا يذهب الأطفال المصابون بالسعال الديكي لمراكز رعاية الأطفال أو رياض الأطفال أو المدرسة :

  • لمدة ثلاثة أسابيع من بداية السعال ، إذا لم يتم إعطائه المضادات الحيوية.
  • حتى يكون لديه خمسة أيام على الأقل من تناوله المضادات الحيوية.

الوقاية من السعال الديكي – الذيبي

التحصين والوقاية هو أفضل وسيلة لمنع السعال الديكي حيث أنه :

  • يوصى بلقاح السعال الديكي لجميع الأطفال من ستة أسابيع ، أربعة أشهر ، ستة أشهر ، 18 شهرًا وأربعة أعوام. ثم تعطى جرعة معززة للسعال الديكي للكبار في 12-13 سنة (في السنة 7 في المدرسة الثانوية أو الصف السابع).
  • جميع الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ستة أشهر معرضون لخطر الإصابة بالسعال الديكي لأنهم لم يكملوا دورة التطعيم وهي عبارة عن بثلاث جرعات و فترة الخطر هذه أطول إذا لم يتم إعطاء لقاحات لمدة ستة أشهر في الوقت المحدد.
  • يمكن أن تستمر الحماية ضد السعال الديكي لمدة تصل إلى 10 سنوات بعد الجرعة المعززة.
  • يوصى بتناول جرعة معززة من لقاح السعال الديكي لجميع آباء الأطفال حديثي الولادة حيث يجب أن يكون لدى الأجداد وغيرهم من مقدمي الرعاية الذين هم على اتصال مع الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ستة أشهر أيضًا معزز لمرض السعال الديكي لدى البالغين و حتى لو كانوا قد أصيبوا بالسعال الديكي في الماضي.
  • كل شخص بالغ عرضة للإصابة بسعال الديكي ما لم يكن لديه داعم جديد لمرض السعال الديكي حيث أن البالغين هم الأكثر عرضة لنشر العدوى إلى الأطفال دون سن ستة أشهر الذين لم يتم تلقيحهم “تحصينهم” بالكامل بعد.
  • يُنصح النساء الحوامل بتلقي لقاح السعال الديكي لحماية أطفالهن من الإصابة بسعال الديكي في الأسابيع القليلة الأولى من الحياة و يوصى بالتطعيم في الأثلوث الثالث (من 28 إلى 32 أسبوعًا).
  • يجب على جميع الآباء فحص التطعيمات الخاصة بأطفالهم محدثة واطلبوا من الطبيب العام متابعة أي جرعات مفقودة.

خلاصة الموضوع

  • السعال الديكي خطير بشكل خاص عند الأطفال دون سن 6 أشهر و إذا أصيب طفل يقل عمره عن ستة أشهر بالسعال الديكي ، فسيحتاج عادة إلى دخول المستشفى. 
  • ينتشر السعال الديكي بسهولة وغالبًا ما يصاب أفراد الأسرة الآخرون أو جهات الاتصال الوثيقة والمقربة منه.
  • يمكن الوقاية من السعال الديكي عن طريق التحصين وعن طريق تلقيح البالغين الذين على اتصال مع الأطفال الصغار.
  • قم بلإتصال بسيارة إسعاف على الفور إذا كان طفلك يكافح ويشعر أنه غير قادر على التنفس أو إذا بدأت شفاهه ” الشفتان ” في التحول إلى اللون الأزرق.

  1. Whooping cough“-www.rch.org.au – و “ترجمة وبتصرف” اطّلع عليه بتاريخ 18-10-2019.[]
604 مشاهدة