تشقق الشفاه وجفافها وطرق علاجها - ويكي عربي

تشقق الشفاه وجفافها وطرق علاجها

تشقق الشفاه وجفافها وطرق علاجها

تشقق الشفاه وجفافها

تشقق الشفاه وجفافها وطرق علاجها – إن تشقق الشفاه والمعروف أيضا باسم جفاف الشفتان وهي مشكلة شائعة وغير مريحة ويُمكن الإصابة بها خاصةً في الموسم الشتوي وجلد الشفاه رقيق كثيراً وحساس أكثر من أي منطقة في الجسم.

بحيث تتعرض الشفاه للشمس والهواء الجاف والبارد مما يجعل الشفاه عُرضةً للتشقق أو التقشُر وتفتقر الشفاه إالى الغدد الزيتية وبالتالي لا يُمكنها إنتاج الزيوت الرطبة الخاصة بها بحيث إن المُرطبات الطبيعية تُساعدها بشكل كبير.

طرق علاج وتخفيف جفاف الشفاه

طرق لتخفيف تشقق الشفاه “الشفاه الجافة” – من المُمكن أن تُساعد العلاجات المنزلية في التخلص من الشفاه المُشققة والحد من جفافها وانشقاقها أكثر ومن هذه العلاجات ما يلي:

استخدم مرهم شفاه جيد

من طرق العلاج وهي استخدام مراهم الشفاه ذات العلامات التجارية الشهيرة والصحية على سبيل المثال تحتوي العديد من مراهم الشفاه على زيت المنثول وهو زيت النعناع أو نكهات النعناع الأخرى

حيث يمكن للمرهم الذي يحتوي على المنثول “زيت النعناع” الذي يوفر إحساسًا بالتبريد بنفس الوقت النعناع يقوم بالجفاف بسرعة مما يقوم بترك الشفاه مُشققة ومشدودة أكثر من ذي قبل. حيث تشمل مكونات مراهم الشفاه الشائعة:

  • المنثول.
  • كافور.
  • الفينول.

قم بتجنب منتجات الشفاه المعطرة وذات النكهات، حيث يمكن لهذه المكونات أيضًا أن تجفف الشفتان.

جرّب علاجات الشفاه الطبيعية

تتوفر العديد من العلاجات الطبيعية الفعالة لعلاج الشفتان المشققة وهناك العديد من العلاجات الطبيعية الفعالة للشفاه المشقوقة وفيما يلي علاجات طبيعية يُمكنك وضعها مباشرةً على الشفاه:

  • هُلام الصبار: يتكون هذا الهُلام داخل أوراق نبات الصبار حيث يحتوي على الفيتامينات ومضادات الأكسدة والمعادن ومضادات الالتهابات التي تقوم بتهدئة وترطيب الجلد التالف ويُعتبر مهم أيضا للبشرة.
  • زيت جوز الهند: إن زيت جوز الهند، يُكافح الالتهابات وهو مطري جيد أيضا، مما يعني أنه يمكن أن يُهدئ أو يُخفف من مشاكل البشرة.
  • العسل: يحتوي العسل أيضًا على مضادات الأكسدة وخصائص مضادة للجراثيم، والتي تُساعد على منع الالتهابات من التطور في الشفتان الجافة أو الشفاه المشققة.
  • الخيار: يمكن للخيار أن يقوم بترطيب الشفتان حيث يحتوي على الكثير من الفيتامينات والمعادن التي يُمكنها أن تُخفف وتُحسن مظهر الشفاه والجلد.
  • الشاي الأخضر: إن الشاي الأخضر غني بالمواد المضادة للأكسدة والمعادن، كما يحتوي الشاي الأخضر على مادة البوليفينول، مما يقلل من الالتهابات حيث يُمكنك نقع كيسًا من الشاي الأخضر في ماءً دافئ وقم بفركه برفق على الشفتان لتليين وإزالة الجلد الجاف.

شرب الماء

عادةً ما يحدث جفاف الشفاه عندما يفقد الجسم كميات كبيرة من السوائل وعند فقدان المياه من الجسم بأن الجسم يقوم بسحب الماء من مناطق معينة من الجسم لضمان بقاء الخلايا رطبة فهذا يُمكن أن يُسبب جفاف الشفتان أو تشققها

وتشمل أعراض الجفاف الأخرى:

  • الشعور بالعطش.
  • الفم الجاف.
  • الصداع.
  • الدوخة.

إن استهلاك المياه الموصى به يختلف يوميًا، اعتمادًا على العديد من العوامل، بما في ذلك عمر الشخص والجنس ومستوى النشاط البدني الخاص به.

التدخين

من المُمكن أن تسبب أنواع التبغ “التدخين” تهيجات في الجلد الذي حول الشفاه مما بجعله يجف وتصبح أكثر عُرضة للتشقق ويمكن أن يُسبب التدخين مشاكل أخرى أيضا في الفم مثل التقرحات وآلام اللثة.

معلومة: قد يقوم بعض الأشخاص بملاحظة أن الشفاه المشقوقة سوف تتعالج بعد فترة قليلة من التوقف عن التدخين بحيث يبدأ الجلد بالتعافي والشفاء.

المراجع

  • ↑ “Best 6 ways to relieve chapped lips”, www.medicalnewstoday.com , Retrieved 2019-11-22 , Edited

هل لديك سؤال؟

972 مشاهدة