كم يبلغ وزن الحوت الأزرق الناضج - ويكي عربي

كم يبلغ وزن الحوت الأزرق الناضج

كم يبلغ وزن الحوت الأزرق الناضج

وزن الحوت الأزرق

يبلغ وزن الحوت الأزرق الناضج 180 طن، ومتوسط وزنه 95 إلى 150 طن، ويصل طوله إلى أكثر من 30 متر، ، وهو أضخم حيوانات العالم، ويبلغ وزن قلبه  272.00 كيلوجرام، ووزن لسانه 1130.00 كيلوجرام، ويتغذي بشكل أساسي على (الكريل) التي تتبع طائفة اللينات الدرقة من شعبة المفصليات الأرجل، والذي يبلغ طوله أكثر من 4 سنتيمتر، وتستهلك الحيتان الزرقاء أكثر من 35 كريل يومياً،[1] ومن المعلومات المثيرة عن الحوت الأزرق بأنه يستطيع السباحة والغوص إلى عمق يصل لأكثر من 500 كيلومتر خلال ساعة واحدة، ويستطيع السباحة بشكل سريع جداً وسلس، ومن الجدير للإشارة بأن الحوت الأزرق عادةً ما يقع ضحية لهجوم الحياتن وأسماك القرش المفترسة والقاتلة، ومدة حمل أنثى الحوت الأزرق تبلغ 11 -12 يوماً، وتعيش الحيتان الزرقاء عادةً 50 عاماً[2]، وتعيش في المحيط الهادئ، شمال المحيط الأطلسي، نصف الكرة الجنوبي.[3][4]

المراجع

  1. ↑ “WHALE FACTS“, www.whalefacts.org, Retrieved 2021-07-09. Edited.
  2. ↑ “Blue Whale“, www.onekindplanet.org, Retrieved 2021-07-09. Edited.
  3. ↑ “Blue Whales“, www.afsc.noaa.gov, Retrieved 2021-07-09. Edited.
  4. ↑ “Where Do Blue Whales Live?“, www.worldatlas.com, Retrieved 2021-07-09. Edited.

أسئلة طرحها الآخرون

ماذا يسمى صغير الجمل أو الناقة يطلق على أسماء أولاد الجمل أو الناقة أو الإبل أسماء عديدة ومن بينها ما ياتي: المخلول: وهو إسم يطلق على صغير الجمل ألذي يبلغ من العمر عامه الأول، والمفطوم أي بمعني انه يعتمد على نفسه بالطعام. الرباع: وهو إسم يطلق على صغير الإبل ألذي قام بتبديل ثاني قواطع الأسنان […]

البكتين اكتسب البكتين وهو عديد السكاريد الطبيعي، أهمية متزايدة في السنوات الأخيرة، وقد تم تقدير فوائد البكتين الطبيعي أيضًا من قبل العلماء والمستهلكين نظرًا لقابليته للتحلل البيولوجي، فالبكتين هو الإستر الميثلي لحمض (polygalacturonic) ويتم استخراجه تجارياً من قشور الحمضيات وثفل التفاح تحت ظروف حمضية معتدلة، كما ويمتلك البكتين العديد من الخصائص المطلوبة لاستخدامه كبوليمر في […]

في البداية لا يعني مصطلح (تنمية الذكاء) زيادة حجم الحقائق أو المعرفة التي يمكن تجميعها؛ لأنّها لا تدور حول الحفظ، بل يعني زيادة القدرة على تعلّم معلومات جديدة، والاحتفاظ بها، ثم استخدام المعرفة الجديدة كأساس لحل المشكلات اليومية، أو لتعلُّم مهارة جديدة، ولتحقيق أقصى استفادة من الذكاء، يحتاج المرء تحسين ذاكرته العاملة بشكل كبير[1]، وبهذا […]

هل لديك سؤال؟

10219 مشاهدة