كيفية تلقيح البويضة - ويكي عربي

كيفية تلقيح البويضة

كيفية تلقيح البويضة

كيفية تلقيح البويضة

البويضة

البويضة هي عبارة عن خلية ينتجها أحد ألمبيضيّ عند الإمرأة في كلّ شهر تقريباً، وتكون قادرة لتصبح كائن حي جديد إذا تمّ تخصيبها أو تلقيحهابالحيوانات المنوية، وتتكون البويضة من نواة وتوجد في النصف، والتي تقوم بحمل مادة الوراثة التي تُساهم بتحديد صفات الجنين الوراثية، وهناك سائل يحيط في النواة وهو سائل بلازمي، ويعمل على إمداد البويضة بالمواد الغذائية الطبيعية والصحية لتنمو وتتطور، وتحفظ البويضات عادةً في جريبات المبيض، ومن خلال إستجابات هرمونات و منشطات الحوصلة التي تُفرزها الغدة النخامية، وتتحرر إستجابةً لهرمون المُسمى بهرمون منشط الجسم الاصفر أو هرمون ملوتن الذي يتم إفرازه عن طريق عملية تُسمى الإباظة أو التبويض من خلال الغدة النخامية، وبذلك تقوم البويضات بالنضوج.

الحيوان المنويّ

يقوم الحيوان المنويّ بإختراق قشرة البويضة ويقوم بتخصيبها، ويجب أن يساوي تركيز الحيوانات المنوية عند الذكور ۱٥ مليون حيوان منويّ لكل ملليلتر، وحجم الحيوان المنويّ الطبيعي ۲ إلى ٦ مليليتر عند كل عملية للقذف، والحركة الطبيعية للحيوانات المنويّة إذا تم أخذ عيّنات من المني فيكون نسبته حوالي ۳٢% من الحيوانات المنوية القادرة على التحرك للأمام وذلك بعد القذف بساعة واحدة[٢]، ويستطيع الرجل الذكر بان يطلق مايقُارب مشة مليون حيوان منويّ عند كل عملية قذف، والبويضة تحتاج فقط لحيوان منوي واحد كي يتم تخصيبها، (هذا خلق الله سبحانه وتعالى)، فعند القذف الحيوان المنويّ يقوم بالبحث بشكل شاق جداً عن عضو المرأة المُخصص للتخصيب، ولذلك حكمة الله بأن يقوم الإنسان الذكر بقذف ما يزيد عن مئة مليون حيوان منويّ.

كيفية تلقيح البويضة

يجب أن تكامل هذه العمليات لتلقيح البويضة وهي كما يأتي:

انتقال الحيوان المنويّ

لتلقيح البويضة يجب أن يكون الحيوان المنويّ قوي وقادر على دفع نفسه لبيئة المهبل عند الأنثى وعلى عنق الرحم كذلك، ويجب ان يكون قادراً على تغيير أشكاله حتى يخترق غشاء البويضة، ويجب ان تكون الهرمونات عند المراة مُهيئة لإستقبال هذه اًلعملية، ويتم ذلك عن طريق العديد من العوامل وأهمها مواعيد الدورة الشهرية ومستويات الهرمونات، وعندما يصل الحيوان المنويّ للرحم تقوم انقباضات الرحم على إيصالهم لقناة تُسمى قناة فالوب، وهذه القناة هي المسؤولة عن الإخصاب.

إنتقال البويضة لقناة فالوب

إنتقال البويضة لقناة فالوب هي عملية تُسمى بتحرير البويضة من جريب المبيض، وهناك أهداب تقوم بمساعدة قناة فالوب على ان بإلتقاط البويضة، وأيضاً تُساعد الإنقباضات الضليّة التي في قناة فالوب بتحريك البيوضة من خلالها، وعملية إنتقال البويضة عبر فناة فالوب ستستغرق حوالي ۳۰ ساعةً تقريباً، وعادةً ما تتعرض المرأة لعدة إضطرابات والتي يمكن أن تؤثر على وظائف قناة فالوب ويمكن ان تسبب هذه الإضطرابات على عملية تلقيح البويضة وتعيق العملية.

تلقيح البويضة

بعد تلقيح البويضة من خلال الحيوان المنويّ في نقطة إلتقاء الأمبولة بالبرزخ الموجودة في قناة فالوب، وتحتاج البويضة قبل إخصابها لما يقرب ۳۰ ساعة في هذه النقطة، وخلال عملية التلقيح ووصول البويضة إلى اجزاء قناة فالوب، يكون الرحم قد تهيئ ليقوم بإستقبال البيوضات المُخصبة، ويقوم بزراعتها في جداره، وليتكون هذه العملية ناجحة وكاملة يجل أن تكون قناة فالوب سليمة تماماً، بحيث ان إصابتها بأي نوع من المشاكل سيزيد من إحتماليات حمل المرأة خارج الرحم.

هل كان المقال مفيداً؟

834 مشاهدة