ما هي النوافل - ويكي عربي

ما هي النوافل

كتابة: فريق الموسوعة - آخر تحديث: 25 مارس 2021
ما هي النوافل

النوافل

شرع الله سبحانه وتعالى النوافل لتجبر أي نقص وقع وخلل في صلوات الفرائض، والقرب من النافلة ينال صاحبها محبة الله سبحانه وتعالى وتسمى تطوعاً أيضاً سواء في الصلاة أو الصوم أو الزكاة، قال سبحانه وتعالى: (وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَكَ عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَاماً مَحْمُوداً)[1]، وتعريف النافلة في اللغة والشرع كالأتي:[2]

  • معنى النافلة لغةً: تُعرف النافلة لغةً على أنها مطلق الزيادة.
  • معنى النافلة شرعاً: تُعرف النافلة شرعاً على أنها كل مازاد من الفرض فهو نافلة.

أقسام صلاة النوافل

تنقسم صلاة النوافل إلى قسمين وهما نوافل غير الرواتب، نوافل تابعة للفرائض وتسمى أيضاً بالرواتب أو سنن الفرائض وهي نوعان، مؤكدات وغير مؤكدات:[5]

  1. نوافل تابعة للفرائض:
    1. المؤكدات: 12 ركعةً، 4 منها قبل الظهر، ركعتان بعدها، وركعتان بعد المغرب، وركعتان بعد العشاء، وكرعتان قبل الفجر.
    2. غير المؤكدات: أربعة ركعات قبل العصر، ركعتان قبل المغرب، ركعتان قبل العشاء.
  2. نوافل غير الرواتب: وهي كثيرة ومنها صلاة الضحى، صلاة الوتر، وتوجد نوافل يسميها العلماء على انها سنناً مؤكدة: كصلاة العيدين، صلاة الإستسقاء، صلاة الكسوف، وتوجد نوافل مطلقة غير مقيدة بعدد، وتصلى في أي وقت ولكن بإستثناء أوقات النهي.

النوافل وأوقات النهي

نهانا النبي صلى الله عليه وسلم عن صلاة النوافل أو دفن موتانا فيهن، ففي حديث متفق عليه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (لا صلاة بعد الصبح حتى تطلع الشمس، ولا صلاة بعد العصر حتى تغيب الشمس”. وأخرجه مسلم من حديث عقبة بن عامر قال: “ثلاث ساعات كان النبي صلى الله عليه وسلم ينهانا أن نصلي فيهن أوان نقبر فيهن موتانا: حين تطلع الشمس بازغة حتى ترتفع، وحين يقوم قائم الظهيرة حتى تميل الشمس، وحين تضيف الشمس للغروب حتى تغرب).[7]

فضل النوافل عن النبي

من أحاديث فضل النوافل عن النبي صلى الله عليه وسلم مايلي:[2]

  • عن أبو هريرة رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: (إِنَّ اللَّهَ قَالَ مَنْ عَادَى لِي وَلِيًّا فَقَدْ آذَنْتُهُ بِالْحَرْبِ، وَمَا تَقَرَّبَ إِلَيَّ عَبْدِي بِشَيْءٍ أَحَبَّ إِلَيَّ مِمَّا افْتَرَضْتُ عَلَيْه،ِ وَمَا يَزَالُ عَبْدِي يَتَقَرَّبُ إِلَيَّ بِالنَّوَافِلِ حَتَّى أُحِبَّهُ، فَإِذَا أَحْبَبْتُهُ كُنْتُ سَمْعَهُ الَّذِي يَسْمَعُ بِهِ، وَبَصَرَهُ الَّذِي يُبْصِرُ بِه،ِ وَيَدَهُ الَّتِي يَبْطِشُ بِهَا، وَرِجْلَهُ الَّتِي يَمْشِي بِهَا، وَإِنْ سَأَلَنِي لَأُعْطِيَنَّهُ، وَلَئِنْ اسْتَعَاذَنِي لَأُعِيذَنَّه)[3]
  • قال النبي صلى الله عليه وسلم: (إنّ أوّلَ مَا يُحَاسَبُ النّاسُ بِهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مِنْ أعْمَالِهِمْ الصّلاَةُ، قال يقولُ رَبّنَا عَزّوَجَلّ لِمَلاَئِكَتِهِ وَهُوَ أعْلَمُ: انْظُرُا في صَلاَةِ عَبْدِي أتَمّهَا أمْ نَقَصَهَا؟ فإنْ كَانَتْ تَامّةً كُتِبَتْ لَهُ تَامّةً، وَإنْ كَانَ انتَقَصَ مِنْها شَيْئاً. قال: انْظُرُوا هَلْ لِعَبْدِيَ مِنْ تَطَوّعٍ؟ فإنْ كَانَ لَهُ تَطَوّعٌ قال: أتِمّوا لِعَبْدِي فَرِيضَتَهُ مِنْ تَطَوّعِهِ، ثُمّ تُؤْخَذُ الأعْمَالُ عَلَى ذَاكَ).
  • قال النبي صلى الله عليه وسلم: (من صلى في يوم وليلة اثنتي عشرة ركعة بني له بيت في الجنة: أربعا قبل الظهر وركعتين بعدها وركعتين بعد المغرب وركعتين بعد صلاة العشاء وركعتين قبل صلاة الفجر)

الركعات التي كان النبي يواظب عليها

كان النبي صلى الله عليه وسلم يواظب عليها من السنن والرواتب وهي النوافل التابعة لصلاة الفريضة أو التي تسبقها وتُعرف بالرواتب، ففي حديث عن عبدالله بن عمر رضي الله عنهما يقول: (حفظت من رسول الله صلى الله عليه وسلم عشر ركعات: ركعتين قبل الظهر، وركعتين بعدها، وركعتين بعد المغرب، وركعتين بعد العشاء في بيته، وركعتين قبل الصبح)[8]، وفي روايةً أخرى وركعتين بعد الجمعة في بيته، وفي روايةً اخرى لمسلم: كان إذا طلع الفجر لا يصلي إلا ركعتين خفيفتين، وفي حديث أخر عن النبي أنه قال: (رحم الله امرءاً صلى قبل العصر أربعاً)[9]، وعن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها أنها قالت: كان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي الضحى أربعاً ويزيد ما يشاء الله.[10][11]

المراجع

  1. ↑ القرأن الكريم، سورة الإسراء، الأية رقم:79.
  2. ↑ “النافلة…معناها…وثمرتها، “www.islamweb.net” اطّلع عليه بتاريخ 25-03-2021، بتصرّف.
  3. ↑ حديث رواه البخاري عن أبي هريرة.
  4. ↑ رواه أبو داود.
  5. ↑ “صلاة النوافل وأقسامها، “www.islamweb.net” اطّلع عليه بتاريخ 25-03-2021، بتصرّف.
  6. ↑ رواه الترمذي ورواه مسلم مختصراً.
  7. ↑ “أقسام النوافل…وأوقات النهي عن صلاتها، “www.islamweb.net” اطّلع عليه بتاريخ 25-03-2021، بتصرّف.
  8. ↑ متفق عليه.
  9. ↑ أخرجه أحمد وأبو داود والترمذي:
  10. ↑ رواه مسلم.
  11. ↑ “النوافل التي كان النبي صلى الله عليه وسلم يواظب عليها، “www.islamweb.net” اطّلع عليه بتاريخ 25-03-2021، بتصرّف.

هل كان المقال مفيداً؟

84 مشاهدة