متى بدأت خلافة أبي بكر الصديق - ويكي عربي

متى بدأت خلافة أبي بكر الصديق

متى بدأت خلافة أبي بكر الصديق

بداية خلافة أبي بكر الصديق

بدأت خلافة أبي بكر الصديق في نفس اليوم الذي مات فيه النبي محمد – صلى الله عليه وسلم – في سقيفة بني ساعدة يوم الأثنين، وقد تمّت البيعة العامة في صباح يوم الثلاثاء في المسجد لجميع المسلمين، ولقد تمت المبايعة لأبي بكر الصديق بسرعة بناءً على طلب الأنصار بالخلافة قبل دفن النبي محمد – صلى الله عليه وسلم – ولم يكن أمر الخلافة والمبايعة في بال المهاجرين أنذاك، وكان كبار الصحابة منشغلين بتجهيز النبي ودفنه.[1][2]

أهم أعمال أبو بكر الصديق

فإن أعمال أبو بكر الصديق عديدة في الإسلام، وفيما يلي بيان أهمّها:[3]

  • قام ابو بكر بإستخلاف عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- على المسلمين قبل وفاته – رضي الله عنه – وكان هذا أبرز وأفضل أعماله قبل وفاته وختم به حياته وعمله.
  • حارب أهل الردّة والذين منعوا الزكاة بعد وفاة النبي محمد – صلى الله عليه وسلم – وناظر الصحابة – رضوان الله عنهم – بذلك وحاجّجهم بالدلائل إلى أن شرح الله تعالى صدورهم لما شرح له صدره من الحقّ.
  • قبول أبي بكر مبايعة المسلمين له حرصاً على مصلحتهم.
  • جهّز أبي بكر الجيوش إستعداداً لفتح بلاد الشام، وقام بإمدادهم بجميع بالتجهيزات اللازمة لذلك.
  • إصرار أبو بكر الصديق على أن يقوم بإرسال جيش أسامة بن زيد إلى للشام وثباته وتصميمه على ذلك.

أقوال أبي بكر الصديق

من أقوال أبي بكر الصديق نذكرها لكم ومنها:

  • إن الله قرن وعده بوعيده ليكون العبد راغباً راهباً.
  • خير الخصلتين لك أبغضهما إليك.
  • أيها الناس، من كان يعبد محمداً، فإن محمداً قد مات، ومن كان يعبد الله، فإن الله حي لا يموت.
  • أصلح نفسك يصلح لك الناس.
  • إن أقواكم عندي الضعيف حتى آخذ له بحقه، وإن أضعفكم عندي القوي حتى آخذ منه الحق.
  • أصدق الصِّدق الأمَانَة وأكذب الكذب الخيانة.
  • أربع من كن فيه كان من خيار عباد الله: من فرح بالتائب واستغفر للمذنب ودعى المدبر وأعان المحسن.
  • إذا استشرت فأصدق الحديث تُصْدَق المشورة، ولا تخزن عن المشير خبرك فتؤتى من قبل نفسك.
  • لا يحقرن أحد أحداً من المسلمين؛ فإن صغير المسلمين عند الله كبير.
  • إني لأبغض أهل بيت ينفقون رزق أيام في يوم واحد.
  • السرور في ثلاث خصال: الوفاء، ورعاية الحقوق، والنهوض في النوائب.
  • أكيس الكيْس التقوى، وأحمق الحَمَق الفجور، وأصدق الصِدْق الأمانة، وأكذب الكذِب الخيانة.
  • أرقبوا محمداً صلى الله عليه وسلم في أهل بيته.
  • لوددت أنّي شعرة في جنب عبد مؤمن.
  • إني لأبغض أهل بيت ينفقون رزق أيام في يوم واحد.
  • أطوع الناس لله أشدهم بغضاً لمعصيته.
  • إنَّ كل مَنْ لم يهدهِ الله ضالٌّ، وكل من لم يعافه الله مُبتلىً، وكل من لم يُعِنه الله مخذول، فمن هدى الله كان مهتدياً، ومن أضلَّه الله كان ضالاًّ.
  • عرفت ربي بربي ولولا ربي ما عرفت ربي.
  • ما تركت أمة الجهاد إلا وقرنها الله بالذل.

صفات أبي بكر الصديق الخُلقية

فإن صفات الصّديق كثيرةً وعديدة ونذكر معظمها:[4]

  • الصدق: من صفات ابي بكر هو الصدق، وقد أطلق عليه بالصدّيق لكثرة ملازمته وتصديقة للنبي -صلى الله عليه وسلم-، ومن أبرز مواقف تصديقه للنبي -صلى الله عليه وسلم- تصديقه للنبي ببخر مسراه لبيت المقدس ومعراجه للسماء، فكان يقول للناس، أني أصدقه بخبر السماء غدوة وروحة، فكيف لا أصدقه في ذلك.
  • غزير الدمعة: كان الصديّق غزير الدمعة أسيفاً، أي بمعنى أنه لا يملك نفسه من البكاء عند الصلاة.
  • كان شجاعاً: كان الصديّق شجاعاً، ومن أبرز الأمثله على شجاعته الثبات في معارك مثل معركة يوم الحنين ومعركة أحد.
  • كان ورعاً: كان الصّديق كثير الورع والخشية،فكان يخشى الله جداً، ومن الأمثله على ذلك فقد أتاه خادمه في يوم من الأيام بطعام فأكل منه لقيمات، وبعدها أخبره الخادم بمصدر الطعام فوشكّ الصّديق بحرمته فقام فوضع أصابعه فيه حتى يتقيأ ما أكله ويخرجه.
  • المروءة والوقار: كان أبي بكر يمنع نفسه من شرب الخمر حتى في أيام الجاهلية وذلك صيانةً لعرضه وليحفظ مروءته.
  • سباقاً إلى الخير: كان الصّديق يسابق إلى الخير، فما كان النبي يسأل صحابته عن من كان صائماً أو مريضاً أو متصدقاً، وفي كل مرة يقول الصّديق للنبي -صلى الله عليه وسلم، أنا يا رسول الله.
  • التواضع: كان ابي بكر متواضعاً ولين الجانب، فعلى سبيل المثال فقد كان يحلب لأهل الحي غنمهم، وعند توليه الخلافة فقالت جارية بأنه الآن سيمتنع عن ذلك، فقال أبو بكر: بل أحلبها لكم وإني أرجو الله ألا يغيرني ما دخلت فيه.[4][5]

المراجع

  1. ↑ موسى العازمي، اللؤلؤ المكنون في سيرة النبي المأمون (الطبعة 1)، صفحة رقم: 640، جزء 4. بتصرّف.
  2. ↑ محمد رضا، أبو بكر الصديق أول الخلفاء الراشدين، صفحة رقم: 23-26، جزء 1. بتصرّف.
  3. ↑ “أهم الأعمال التي قام بها أبو بكر رضي الله عنه“، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 11-09-2021. بتصرّف.
  4. ↑ عباس محمود العقاد، عبقرية الصّديق، مؤسسة هنداوي للتعليم و الثقافة، صفحة رقم 28-35. بتصرّف.
  5. ↑ جمال الدين أبو الفرج الجوزي، التبصرة، بيروت – لبنان: دار الكتب العلمية ، صفحة رقم 408. بتصرّف.

هل لديك سؤال؟

432 مشاهدة