أقوال عمر المختار قبل وفاته - ويكي عربي

أقوال عمر المختار قبل وفاته

كتابة: فريق ويكي عربي - آخر تحديث: 6 مايو 2021
أقوال عمر المختار قبل وفاته

عند صدور حكم إعدام عمر المختار بالشنق حنى الموت، قهقه وقال بكل شجاعةً: (الحكم حكم الله لا حكمكم المزيف)، وسنتعرف معاً على ما هي أقوال عمر المختار قبل وفاته بالأسفل.

أقوال أسد الصحراء قبل وفاته

أشهر ما قال عمر المختار قبيل إعدامه:

  • (نحن لا نستسلم، ننتصر أو نموت، وهذه ليست النهاية، بل سيكون عليكم أن تحاربوا الجيل القادم والأجيال التي تليه… أما أنا فإن عمري سيكون أطول من عمر شانقي أو جلادي)، وبعدها تم إعدام عمر المختار في يوم الأربعاء في 16 سبتمبر 1931 ميلادي.

اجمل عبارات قالها عمر المختار

نقدم لكم اجمل عبارات قالها الشيخ المجاهد عمر المختار وهي كما يلي:

  • لئن كَسَرَ المدفع سيفي فلن يكسر الباطل حقي.
  • ان الضربات التي لا تقوم بقصم ظهرك ستقويك.
  • نحن لن نستسلم ، ننتصر أو نموت.
  • المعركة التي تنتصر فيها وحدك , لا تحتفل بها مع الذين تخلوا عنك وأنت تحت ضرب السيوف.
  • يستطيعُ المدفع إسكات صوتي ولكنه لا يستطيع إلغاء حقي , وأنا على يقين أن حياتي ستكون .. أطول من حياة شانقي.
  • إنّ الظلم يجعل من المظلوم بطلاً، وأمّا الجريمة فلا بدّ من أن يرتجف قلب صاحبها مهما حاول التظاهر بالكبرياء.
  • إنّني أؤمن بحقي في الحرية، وحق بلادي في الحياة، وهذا الإيمان أقوى من كل سلاح.
  • التردد أكبر عقبة في طريق النجاح.
  • إن الضربات التي لا تقصم ظهرك تقويك.
  • حينما يقاتل المرء لكي يغتصب وينهب، قد يتوقف عن القتال إذا امتلأت جعبته، أو أنهكت قواه، ولكنه حين يحارب من أجل وطنه يمضي في حربه إلى النهاية.
  • لما حكم القاضي على عمر بالإعدام شنقاً حتى الموت قهقه عمر بكل شجاعة قائلاً الحكم حكم الله لا حكمكم المزيف.
  • لئن كَسَر المدفع سيفي فلن يكسر الباطل حقي.
  • إن الضربة التي لا تقصم ظهرك تقويك.
  • سوف تأتي أجيال من بعدي تقاتلكم، أمّا أنا فحياتي سوف تكون أطول من حياة شانقي.
  • من كافأ الناس بالمكر كافأوه بالغدر.
  • كن عزيزاً وإياك أن تنحنى مهما كان الأمر ضرورياً فربما لا تأتيك الفرصة كى ترفع رأسك مرة أخرى.
  • اننا نقاتل لأن علينا أن نقاتل في سبيل ديننا وحريتنا حتى نطرد الغزاة أو نموت نحن وليس لنا أن نختار غير ذلك انا لله وانا اليه راجعون.
  • إن التردد أكبر عقبة في طريق النجاح.

المراجع

هل كان المقال مفيداً؟

1048 مشاهدة