أين يقع قبر الرسول محمد - ويكي عربي

أين يقع قبر الرسول محمد

أين يقع قبر الرسول محمد

قبر الرسول

قبر الرسول يقع في حجرة عائشة ام المؤمنين زوج – النبي صلى الله عليه وسلم- وتحديداً تحت فراش النبي صلى الله عليه وسلم، أي بمعنى أن النبي دُفن حيث توفاه الله تماماً، وإستدلوا بذلك حديث أبو بكر الذي سمعه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (ما قبض الله نبياً، إلّا في الموضع الذي يحب أن يدفن فيه)[1]، وسمع أبو بكر الصديق من النبي أن الأنبياء يُدفنون حيث يموتون تماماً[2][3]، ويقع قبر الرسول في المسجد النبويّ في المدينة المنوّرة، ولقد شُرع للمسلمين زيارة قبر الرسول – صلى الله عليه وسلم – لقوله صلى الله عليه وسلم: (لا تُشَدُّ الرِّحالُ إلَّا إلى ثلاثةِ مساجِدَ: المسجِدِ الحرامِ، والمسجِدِ الأقصى، ومسجدي هذا)، ولكن يُفضل للمسلم أن تكون نيته أن يتوجه للمسجد النبوي للصلاة فيه والتعبد.[2][3]

المراجع

  1. ↑ صحيح الترمذي، عن أبي بكر الصديق، رواه الألباني، حديث صحيح.
  2. ↑ “وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم“، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 09-04-2020، بتصرّف.
  3. ↑ “زيارة قبر الرسول“، www.alukah.net، شبكة الألوكة،  اطّلع عليه بتاريخ 09-04-2020،. بتصرّف.

هل كان المقال مفيداً؟

784 مشاهدة