الدعاء في السجود - ويكي عربي

الدعاء في السجود

الدعاء في السجود

دعاء السجود

الدعاء في السجود سنّة وهو من الأدعية المشروعة والتي يجب الإكثار منها في الصلاة، وإذا دعى المسلم بأدعية النبي يكن أفضل، فعن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا الدعاء)، وعن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (ألا وإني نُهِيت أن أقرأ القرآن راكعًا أو ساجدًا، فأما الركوعُ، فعظِّموا فيه الرب، وأما السجود، فاجتهدوا في الدعاء، فقَمِنٌ أن يستجاب لكم)، رواه مسلم

أدعية النبي عند السجود

أدعية النبي صلى الله عليه وسلم عند السجود وهي كما يلي:

  • كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول عند السجود: (اللهم اغفر لي ذنبي كله دقه وجله وأوله وآخره وعلانيته وسره) رواه الإمام مسلم في الصحيح.
  • وكان يقول عند السجود: (اللهم اغفر لي وارحمني واهدني وارزقني وعافني)، فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يدعو بها بين السجدتين أو في آخر التحيات.
  • كان يقول النبي أيضاً: (اللَّهُمَّ اغفِرْ لي ذَنبي كُلَّهُ : دِقَّه وجِلَّهُ ، وأَوَّله وَآخِرَهُ ، وعلانيته وَسِرَّه) رواهُ مسلم
  • عنْ عائشةَ رضي اللَّه عنْها قالَتْ: افتَقدْتُ النبي صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم ذَاتَ لَيْلَةٍ ، فَتَحَسَّسْتُ، فَإذَا هُو راكعٌ أوْ سَاجدٌ يقولُ: (سُبْحَانكَ وبحمدِكَ ، لا إلهَ إلاَّ أنْتَ » وفي روايةٍ : فَوقَعَت يَدِي على بَطْنِ قَدميهِ ، وهُوَ في المَسْجِدِ ، وهما منْصُوبتانِ ، وَهُوَ يَقُولُ : « اللَّهُمَّ إنِّي أَعُوذُ بِرضَاكَ مِنْ سَخَطِكَ ، وبمُعافاتِكَ مِنْ عُقوبتِكَ ، وَأَعُوذُ بِك مِنْكَ ، لا أُحْصِي ثَنَاءً عليكَ أَنْتَ كما أثنيتَ على نَفْسِكَ) رواهُ مسلم .

المراجع

هل كان المقال مفيداً؟

676 مشاهدة