اول نبي صام من الأنبياء - ويكي عربي

اول نبي صام من الأنبياء

اول نبي صام من الأنبياء

الصيام

عرفت الإنسانية عبر التاريخ أنواعاً عديدة من الصيام، والذي مارسته الكثير من الشعوب كوسيلةً للعبادة، ولم يخص الله تعالى المسلمين بالصيام دون غيرهم من الأمم السابقة، قال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُم)[2] فالصيام عند العرب كان أثراً مألوفاً من بقايا ما جاء به أبو الأنبياء النبي إبراهيم -عليه السلام-، وقد أقر الإسلام الكثير من شعائر العرب السائدة قديماً قبل الإسلام، وذلك بعدما تم تنقيتها من أي مظهر من مظاهر الوثنية، قال تعالى: (شَرَعَ لَكُمْ مِنَ الدِّينِ مَا وَصَّى بِهِ نُوحاً وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى)[3]

اول نبي صام

أول من صام من الأنبياء هو النبي آدم -عليه السلام-، وكان ذلك بعد نزوله للأرض وقبول الله تعالى توبته ودعاءه، ومن الممكن أن يكون ذلك حكمةً من الله تعالى على أن يكون الصيام وسيلة شكر لله تعالى والتقرب إليه، وقد روى بأن أبو البشر أدم -عليه السلام- كان يصوم الأيام البيض الثلاثة من كل شهر قمري، وذلك ابتداء من الليلة الثالثة عشرة منه وحتى نهاية اليوم الخامس عشر.[1]

وقد صام الأيام البيض عقب سيدنا آدم -عليه السلام- النبي نوح -عليه السلام- وقد قام بزيادة صيام اليوم الذي نجاه الله تعالى فيه من الطوفان وذلك شكراً لله سبحانه وتعالى، وكان يصوم الأيام الستة التي تعقب عيد الفطر المبارك، فإذا كانت الأيام البيض الثلاثة تبلغ في جميع شهور السنة 36 يوماً فعدة رمضان عندما تكتمل 30 يوماً وتضاف إليها هذه الأيام الستة فأنها تتساوى في مجموعها مع مجموع الأيام التي كان يصومها النبي نوح -عليه السلام-.[1]

المراجع

  1. الصيامُ عبرَ التاريخ” د. محمد المنصور، “www.alukah.net،شبكة الألوكة” اطّلع عليه بتاريخ 07-10-2021، بتصرّف.
  2. القرأن الكريم، سورة البقرة، الأية رقم: 183
  3. القرأن الكريم، سورة الشورى، الأية رقم: 13

هل كان المقال مفيداً؟

48 مشاهدة