سبب تسمية منى وعرفة بهذا الإسم - ويكي عربي

سبب تسمية منى وعرفة بهذا الإسم

سبب تسمية منى وعرفة بهذا الإسم

يوم عرفة

في يوم عرفة يبدأ حجاج بيت الله الحرام عند شروق الشمس في اليوم التاسع من ذي الحجة يتدفقون إلى صعيد عرفات لأداء ركن الحج الأعظم وهو الوقوف في عرفة بعد أن قضوا في مشعر منى يوم التروية، فهو من الأيام التي شرفها الله تعالى وفضلها بفضائل كثيرة نذكر منها: أنه يوم إكمال الدين وإتمام النعمة، وإنه يوم عيد، وصيامه يكفر عن سنتين، وهو  يوم مغفرة الذنوب والعتق من النار، قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده)[2][3]

سبب تسمية يوم عرفة

قال أهل العلّم بأن سبب تسمية منى بهذا الاسم يعود لكثرة ما يُمْنى فيها، أي بمعنى ما يراق من الدماء فيه، وكما قال القرطبي في تفسيره وغيره العلماء: (وقالوا في تسمية عرفة بهذا الاسم لأن الناس يتعارفون فيه، وقيل لأن جبريل عليه السلام طاف بإبراهيم فكان يريه المشاهد فيقول له: أعرفت أعرفت؟ فيقول إبراهيم عرفت عرفت)، وقيل في سبب تسمية يوم عرفة أيضاً لأن آدم عليه السلام عندما أهبطه الله من الجنة هو وزوجته حواء التقيا في ذلك المكان فعرفها وعرفته، وهنا أطلق عليه هذا الاسم.[1]

المراجع

  1. ↑ “سبب تسمية منى وعرفات“، “www.islamweb.net، إسلام ويب” اطّلع عليه بتاريخ 17-07-2021، بتصرّف.
  2. ↑ رواه مسلم.
  3. ↑ “يوم عرفة .. فضائله وأعماله“، “www.islamweb.net، إسلام ويب” اطّلع عليه بتاريخ 28-10-2021، بتصرّف.

هل لديك سؤال؟

546 مشاهدة