اسباب فقدان الوعي - ويكي عربي

اسباب فقدان الوعي

اسباب فقدان الوعي

فقدان الوعي

الإغماء أو فقدان الوعي وهي عبارة عن حالة تحدث لفترة قصيرة من الزمن، ومن أهم اسبابها نقص الأُكسجين الذي يصل إلى الدماغ، فالعديد من الأسباب التي تُسبب نقص وصول الأكسجين إلى الدماغ مثل إنخفاض ضغط الدم.[1]

عادةً فقدان الوعي لايكون خطير جداً، ففي بعض من الاحيان قد يُشير إلى وجود مشاكل طبية خطيرة ويجب التعامل معه كحالة طبية طارئة ليتم إكتشاف اسبابه وعلاج الاعراض الناتجة منه.[1]

الغيبوبة وهو مصطلح عادةً ما يطلقه الأطباء على هذا النوع من الإصابات (غيبوبة أو في حالة غيبوبة)، ويمكن حدوث تغييرات أخرى في الإدراك دون فقدان الوعي، وتسمى هذه الحالة العقلية المتغيرة، وتشمل ارتباكًا مفاجئًا أو توهانًا أو ذهولًا.[5]

يجب التعامل مع فقدان الوعي أو أي تغيير مفاجئ آخر في الحالة العقلية كحالة طبية طارئة.[5]

أنواع فقدان الوعي

أنواع فقدان الوعي الرئيسية وأسبابها فهي ثلاثة أسباب ومنها:[2]

  • الإغماء الوعائي المبهمي : فالإغماء الوعائي المبهمي ينطوي على العصب المبهم والذي يمكن ان يحدث بسبب مثل الصدمة العاطفية أو الأجهاد.
  • إلتهابات الجيوب الأنفية : يحدث هذا عندما يكون الشريان السباتي في الرقبة مشدوداً وعادةً مايحدث من خلال إرتدائك طوق معدني ضيّق أو تحريك رأسك إلى جانب واحد بحركة غير صحية وبشكل سريع.
  • إغماء المواقف : وهو الإغماء الذي يحدث عندما يثير الأعصاب بصورة كبيرة أو الإجهاد إثناء السعال أو التبول أو تحريك الامعاء أو وجود مشاكل في الجهاز الهضمي.

اسباب فقدان الوعي

يحدث فقدان الوعي بسبب أي مرض أو إصابة خطيرة، ويمكن أن يكون سببه مادة تناول مواد مخدرة (مخدرات) أو تعاطي الكحوليات، ويمكن أن يؤدي الاختناق على شيء ما إلى فقدان الوعي أيضًا.[5]

غالبًا ما يكون فقدان الوعي القصير (أو الإغماء ) ناتجًا عن الجفاف أو انخفاض نسبة السكر في الدم أو انخفاض ضغط الدم المؤقت. ويمكن أن يكون بسبب مشاكل خطيرة في القلب أو الجهاز العصبي، وهذا ما سيحدده الطبيب ما إذا كان الشخص المصاب يحتاج إلى اختبارات أوم لا.[5]

تشمل الأسباب الأخرى للإغماء الإجهاد أثناء حركة الأمعاء (إغماء وعائي مبهمي)، أو السعال الشديد، أو التنفس بسرعة كبيرة (فرط التنفس)[5]، فإن اسباب فقدان الوعي لاتكون واضحة عادةً، ويمكن حصول الإغماء نتيجةً لعدة عوامل ومنها:[3]

  • الخوف او الصدمات العاطفية.
  • ألام الجسم ألحادة.
  • إنخفاض ضغط الدم المُفاجئ.
  • أمراض السكري الذي ينتُج عنها إنخفاض نسبة السكر في الدم.
  • فرط التنفس وهي حالة يبدأ فيها التنفس بسرعة كبيرة.
  • فقدان السوائل داخل الجسم بشكل مُفرط كالتعرق أو القيئ أو الإسهال.
  • الوقوف في مكان واحد لمدة طويلة جداً.
  • بذل مجهود بدني كبير إثناء فترات الحرارة الساخنة.
  • شرب المخدرات او الكحول بكميات كبيرة.
  • النوبات بشكل عام.
  • حصول إجهاد خلال حركة الأمعاء.

الاغماء يحصل بسبب إنخفاض ضغط الدم، وتستخدم بعض العلاجات له ومنها:

  • أدوية ضغط الدم المُرتفع.
  • أدوية الحساسية.
  • أدوية الإكتئاب بأنواعها.
  • أدوية القلق.

إذا شعرت بفقدان الوعي عندما تقوم بتحريك رأسك إلى جانب واحد فمن المُحتمل أن تكون المستشعرات داخل الوعاء الدموي في الرقبة أكثر حساسية والتي بدورها تؤدي إلى فقدان الوعي او الإغماء وقد تزيد فرصتك بالإغماء إذا كان لديك أحد هذه الاعراض أو الشروط:

  • أمراض السكري ” داء السكري “.
  • إذا كُنت تُعاني من امراض القلب.
  • تصلب الشرايين.
  • عدم إنتضام ضربات القلب عن المعدل الطبيعي.
  • القلق أو نوبات الهلع.
  • مرض الرئة المُزمن مثل إنتفاخ الرئة.

علاج الاغماء

لعلاج الاغماء توجد عدة نقاط هامة يجب عليك فعلها في حال رأيت شخص فاقداً للوعي او مُغمي عليه وهي:[4]

  • قم بجعل الشخص أن يكون مستلقياً على ظهره.
  • قم برفع الساقين للشخص المُصاب لإستعادة تدفق الدم إلى الدماغ.
  • أذا كان الشخص المُصاب يرتدي ملابس ضيقة قم بتخفيفها على الفور.
  • قم بالمحاولة لإحياء الشخص وعدم تركه فاقداً للوعي قم بهزه بقوة وقم بالضغط عليه بلطف أو قم بالصراخ.
  • إذا لم يقوم الشخص المُصاب بالإستجابة لمحاولاتك قم بالإتصال بمقدم الرعاية الصحية على الفور ” الدفاع المدني ” اذا لزم الأمر.

المراجع

  1. ↑ “What is fainting, and what causes it?“, www.medicalnewstoday.com , Retrieved 2019-12-15 , Edited.
  2. ↑ “Types of fainting“, www.healthline.com , Retrieved 2019-12-15 , Edited.
  3. ↑ “What Causes Fainting?“, www.healthline.com , Retrieved 2019-12-15 , Edited.
  4. ↑ “Fainting Treatment“, www.webmd.com , Retrieved 2019-12-15 , Edited.

هل لديك سؤال؟

1059 مشاهدة