قصيدة فتاة الخدر | المنخل اليشكري - ويكي عربي

قصيدة فتاة الخدر | المنخل اليشكري

كتابة: علي نبيل - آخر تحديث: 15 فبراير 2021
قصيدة فتاة الخدر | المنخل اليشكري

المنخل اليشكري

الشاعر المنخل بن مسعود بن عامر، من بني يشكر (اليشكري)، هو شاعر جاهلي مِن شُعراء العرب قبل الإسلام، ولقد كانت العرب تضرب به المثل في الغائب الذي لا يرجى إيابه، أي بمعنى انهم كانوا يقولون: لا أفعله حتى يؤوب المنخل، ومن أشهر قصائده ألا من مبلغ الحيين عني، ظل وسط الندي قتلي بلا جر، وقرى باعث أسيد حرباً، إن كنت عاذلتي فسيري، قصيدة فتاة الخدر.[1]

قصيدة فتاةُ الخِدرْ

قصيدة فتاة الخدر للشاعر المنخل اليشكري [من البحر الكامل]:[2]

إِنْ كُنْتِ عَاذِلَتِي فَسِيرِي
نَحْوَ الْعِرَاقِ وَلاَ تَحُورِي
لاَ تَسْأَلِي عَنْ جُلِّ مَـا
لِي وَانْظُرِي حَسَبِي وَخِيرِي
وَفَـوَارِسٍ كَـأُوَارِ حَــــرِّ
النَّــارِ أَحْلاَسِ الذُّكُورِ
شَـــدُّوا دَوَابِــرَ بَيْضِهِمْ
فِــي كُــلِّ مُحْكَمَـةِ الْقَتِيرِ
وَاسْـتَلْأَمُــوا وَتَلَـبَّـبُـــوا
إِنَّ التَّـلَــبُّــبَ لِلْمُــغِيـرِ
وَعَلَــى الْجِيَادِ المُضْمَراتِ
فَـوَارِسٌ مِثْـلُ الصُّقُورِ
يَخْرُجْـنَ مِـنْ خَلَــلِ الْغُبَارِ
يَجِفْــنَ بِالنَّـعَـمِ الْكَثِيرِ
وَإِذَا الرِّيَــاحُ تَنَاوَحَتْ
بِجَوَانِــبِ الْبَيْـــتِ الكَسِيرِ
أَلْفَيْتِنِي هَـــشَّ النَّــدَى
بِشَــرِيجِ قِدْحِي أَوْ شَجِيرِي
أَقْرَرْتُ عَيْـــنِي مِـنْ أُولَــئِكَ
وَالفَوَائِـــحِ بِالعَبِــيرِ
يَرْفُلْـــنَ فِــي المِسْـكِ الذَّكِــيِّ
وَصَائِكٍ كَـدَمِ النَّحِيـرِ
يَعْكُفْــنَ مِثْــلَ أَسـاوِدِ
الـتَّنُّــومِ لَــمْ تُعْـكَـفْ لِــزُورِ
وَلَقَـــدْ دَخَلْتُ عَلَى الفَتَـاةِ
الخِـدْرَ فِي الْيَوْمِ الْمَطِيرِ
الْكَاعِـبِ الْحَسْـنَاءِ تَرْفُلُ
فِـي الدِّمَقْسِ وَفِي الْحَرِيرِ
فَدَفَعْتُــــهَا فتَــدَافَعَتْ
مَشْـــيَ الْقَطَـــاةِ إِلَى الْغَدِيـرِ
وَلَثَمْتُـــــهَا فَتَنَفَّسَــــتْ
كَتَنَفُّـــسِ الظَّبْـيِ الْبَـهِيـرِ
فَدَنَـــتْ وَقَالَـــتْ يَا مُنَــخَّلُ
مَــا بِجِسْـمِكَ مِنْ حَرُورِ
مَا شَفَّ جِسْمِي غَـيْرُ حُــبِّكِ
فَاهْدَئِي عَنِّـي وَسِـيرِي
وَأُحِــبُّـــــهَا وَتُحِـبُّــنِي
وَيُحِـــبُّ نَاقَــــتَها بَعِــيـرِي
يَا رُبِّ يَــــــوْمٍ لِلْمُنــخَّــلِ
قَــدْ لَهَا فِيــــهِ قَصِـيرِ
فَــــإِذَا انْتَـشَـــيْتُ فَإِنَّــنِي
رَبُّ الْخَوَرْنَــــقِ وَالسَّـدِيـــرِ
وَإِذَا صَحَــــوْتُ فَـإِنَّـنِــــي
رَبُّ الشُّــــــوَيْهَـــةِ وَالبَـعِـيرِ
وَلَقَــــدْ شَرِبْـــــتُ مِــنَ الْمُدَامَـــةِ
بِالْقَـــلِيــــلِ وَبِالْكَثِيــرِ
يَا هِنْــــــدُ مَـــــنْ لِمُتَيَّـــــمٍ
يَا هِنْـــــدُ لِلْعَـــــانِي الأَسِيرِ

شرح مفردات أبيات فتاة الخدر

تضمنت هذه القصيدة العديد من مفردات اللغة العربية الفصحى، ومن أهم مفرداتها وشرحها ما يأتي:[3]

  • الخِدر: وهي الفتاةُ البِكر ألتي تحتجب عن الناس، ولقد قيل في المثل: (أشَدُّ حياءً مِن العذراءِ في خِدرِها).
  • الكاعِب: وهي الفتاة التى نَهَدَ ثَدياها وبرزا، أي علامات بلوغها.
  • تَرفِل: وهي التي تَجُرُّ ذَيْلَها إذا مَشَتْ كِبرا.
  • الدِّمَقس: الدمقس هو نوع مِن أنواع الحرير الأبيض.
  • القطاة: واحِدُها القَطا وهو نَوعٌ مِن اليمام، وهو جنس من الطيور، وينتمي لفصيلة الحمام.
  • الغرير: الغرير هو ولد الظبي الصغير.
  • الغدير: هو عبارة عن قِطْعَة من الماء والتي يغادرها السَّيْل

المراجع

  1. ↑ “المنخل اليشكري“, www.aldiwan.net , Retrieved 2021-01-08 , Edited.
  2. ↑ “فتاةُ الخِدرْ“, ar.wikipedia.org , Retrieved 2021-01-08 , Edited.
  3. ↑ “شعر المنخل اليشكري – في اليوم المطير“, adabworld.com , Retrieved 2021-01-08 , Edited.

هل كان المقال مفيداً؟

543 مشاهدة