لماذا سمي رمضان بشهر القرآن - ويكي عربي

لماذا سمي رمضان بشهر القرآن

لماذا سمي رمضان بشهر القرآن

رمضان شهر القرآن

فقد سمي رمضان بشهر القرآن لأن القرآن الكريم قد أُنزل في هذا الشهر العظيم، وسبب تسميته برمضان يعود نسبةً لقدومه بأوقات الحرارة العالية، وإن اشتقاق رمضان عند العرب يعود من (الرمض)، ومعنى الرمض هو شدة الحرارة العالية، وقالوا أهل اللغة بأن تسمية تعود لإرتماض المسلمين الصائمين من شدةِ العطش والجوع والحر، وتوجد تفسيرات تفسر عن سبب التسمية وتعود نسبةً إلى القلب وما يكون فيه من حرارة الإيمان، ومن أسباب تسمية رمضان تعود للرمض أي بمعنى احتراق السيئات والذنوب واحتراقها مقابل الأعمال الصالحة التي يرضاها الله سبحانه وتعالى، والرميض تدخل بمعنى الأمطار والسحب والتي تكون في أواخر فصل الصيف وأول فصل الخريف.

أعمال العشر الأواخر من رمضان

العشر الأواخر من رمضان تعتبر من أفضل وأعظم الليالي على الإطلاق، فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يستعد لهم استعدادًا خاصًا ويجتهد فيه ما لا يجتهد في غيره، ومن أفضل أعمال العشر الأواخر من رمضان ما يلي:[3]

  • الاعتكاف والتفرغ لعبادة الله تعالى: كان النبي صلى الله عليه وسلم يعتكف في العشر الأواخر في رمضان.
  • اعتزال النساء والتفرغ للعبادة: كان النبي صلى الله عليه يعتزل النساء في العشر الأواخر، ويلتزم المسجد بإحياء الليل بالعبادة والصلاة، فكان يشغل نفسه بالعبادة فقط، ولا يضيع منهم شيئاً وحتى في تناول الطعام، ولقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يواصل صيامه إما للسحور أو لأيام متتالية تفرغاً للطاعة، ففي الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: (نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن الوصال في الصوم فقال له رجل من المسلمين: إنك تواصل يا رسول الله. قال: “وأيكم مثلي! إني أبيت عند ربي يطعمني ويسقيني).
  • ليلة القدر: أخبرنا النبي صلى الله عليه وسلم أن ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان فقال النبي: (تحروا ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان][5]، وعند البخاري: (في الوتر من العشر الأواخر)، فقد خبأها الله تعالى في هذه العشر الأواخر، وتحديداً في ليالي الوتر منها، وذلك حتى يكثر المسلمين من التعبد، وكما قال تعالى في القرآن الكريم: (لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ)[6].
    • كان دعاء النبي في ليلة القدر: (اللهم إنك عفوٌ تحب العفو فاعف عني)

المراجع

  1. ↑ ” سبب تسمية شهر رمضان وحكمه“، “www.alukah.net” اطّلع عليه بتاريخ 06-01-2020، بتصرّف.
  2. ↑ “الاجتهاد في العشر الأواخر من رمضان”، “www.islamweb.net، إسلام ويب” اطّلع عليه بتاريخ 03-05-2021، بتصرّف.
  3. ↑ “العشر الأواخر من رمضان“، “www.islamweb.net، إسلام ويب” اطّلع عليه بتاريخ 03-05-2021، بتصرّف.
  4. ↑ حديث متفق عليه.
  5. ↑ القرآن الكريم، سورة القدر، الآية رقم:3.

هل لديك سؤال؟

864 مشاهدة