لون لسان الزرافة - ويكي عربي

لون لسان الزرافة

لون لسان الزرافة

الزرافة

الزرافة (الاسم العلمي: Giraffa) هي حيوان ثديي ينتمي إلى فصيلة الزرافيات وهي واحدة من أكبر الحيوانات البرية المعروفة. تتميز الزرافة برقبتها الطويلة وقامتها الطويلة، وتعيش في المناطق الجافة والسافانا والغابات المفتوحة في أفريقيا.

إليك بعض المعلومات الأساسية عن الزرافة:

  • الطول والارتفاع: تعتبر الزرافة أطول حيوان بري على وجه الأرض. يمكن أن تصل طولها إلى حوالي 4.5-6 أمتار، وارتفاعها يتراوح بين 4-6 أمتار في الكتف.
  • الرقبة الطويلة: تعتبر الرقبة الطويلة للزرافة ميزة مميزة ومتأقلمة تساعدها على الوصول إلى الأغصان العالية للأشجار والأوراق التي تشكل غذاءها الرئيسي.
  • الجسم واللون: يكون جسم الزرافة ضخمًا وثقيلاً، ولها أرجل طويلة. لون فرو الزرافة يتراوح من البني المحمر إلى البني الداكن، وتحمل بعضها بقعًا بيضاء.
  • الغذاء: تتغذى الزرافة بشكل أساسي على الأوراق والشجر الطري، وهي قادرة على استخلاص الطعام من فروع الأشجار العالية بفضل رقبتها الطويلة ولسانها الطويل والقوي.
  • السلوك: الزرافة تعيش في مجموعات صغيرة تسمى قطعان، وتتواجد في أراضي المحميات الطبيعية والحدائق الوطنية في أفريقيا. يمكن سماع أصوات الزرافة المميزة التي تشبه الطرقعة والطنين.

وتجدر الإشارة إلى أن الزرافة مهددة بالانقراض بسبب تدهور المواطن الطبيعية وتراجع أعدادها في البرية. تعمل الجهود الحالية على حماية هذا الحيوان الرائع والحفاظ على مواطنها الطبيعية.

لون لسان الزرافة

لون لسان الزرافة هو الأزرق الغامق أو الأسود. يُعتقد أن لون اللسان الداكن للزرافة يساعدها في حماية لسانها من الحروق الشديدة التي قد تحدث نتيجة لتناول الأوراق والشجيرات الشائكة. هذا اللون المظلم يعزز حماية الأوعية الدموية في اللسان ويساعد على تقليل الإصابة بالإلتهابات والإصابات المحتملة. إن لون اللسان قد يختلف قليلاً بين الزرافات المختلفة، ولكن عمومًا فإنه يكون داكن اللون.

ماذا يغطي جسم الزرافة

جسم الزرافة مغطى بفرو أو جلد سميك. لون الفرو يكون عادةً بنيًا أو بنيًا داكنًا، وقد يحمل بعض البقع البيضاء. تلك البقع البيضاء تكون فريدة من زرافة لأخرى وتعمل على تمويهها في البيئة المحيطة.

الفرو أو الجلد للزرافة يكون سميكًا ومتينًا لحماية الجسم من العوامل البيئية القاسية، مثل أشعة الشمس والجروح المحتملة أثناء تجاوز الأشجار الشائكة. كما يمكن للفرو أو الجلد السميك أن يعمل كطبقة عازلة للحرارة لتقليل فقدان الحرارة في الظروف الباردة.

وعلى الرغم من سماكة الجلد والفرو، إلا أنهما مرنان ويتيحان للزرافة حركة سهلة. ويُلاحظ أن جسم الزرافة يكون مصمتًا في الجزء العلوي والجانبي، وذلك يعزز تمويهها في البيئة الطبيعية ويحميها من الاعتداءات المحتملة.

يجب أن نلاحظ أن الزرافة الصوفية هي استثناء نادر، حيث يكون فروها أطول وأكثر كثافة من الزرافات الأخرى، وهي تنمو في المناطق الأكثر برودة مثل الجبال والغابات المطيرة في أفريقيا الشرقية.

المراجع

  1. ↑ “How long is a giraffe’s tongue? What colour is it?“, giraffeconservation.org , Retrieved 2022-12-03, Edited.

مواضيع قد تهمك

أسئلة طرحها الآخرون

معنى الشوارد تعريف الشوارد (Electrolyte) – الشوارد هي المعادن التي توجد في الجسم، وهي المسؤولة عن ألشحنات ألكهربائية المتواجدة بداخل جسم الإنسان، والمتواجدة في الدم، البول، الأنسجة، سوائل الجسم الأخرى، وهي من الأمور الهامة لجسم الإنسان لانها تساعد على موازنة كميات الماء داخل الجسم وبناء الأنسجة الجديدة، وتساعد على تخثر الدم، وتوازن مستوى الحمض في الجسم، […]

مشاعر مبعثرة الثانية صباحا بعد منتصف الليل قبل ساعات من جلسة المحكمة النهائية بعد انتظار  اكثر من سنة في اروقتها جلست مع قلمي واوراقي لافرغ السم الذي يجري في عروقي اكتب مشاعري التي لا أحد يشعر بها سواي لاترجمها حروف مشكلة الف شعور يدور في شراييني بين فرح لاني سأنال حريتي بعد ذلك العذاب في […]

مدينة آموس تأسست مدينة آموس في عام 1914 ، وفي منتصف العشرينات من القرن الماضي ، أصبحت أهم مدينة في Apetépe والمدينة الإقليمية في هذه المنطقة المستقرة حديثًا في كيبيك. أخذت اسمها من أليس آموس ، زوجة رئيس وزراء كيبيك السير لو مير جوينا. لعب عاموس دورًا رائدًا في المنطقة نظرًا لوجود العديد من المناشر […]

هل لديك سؤال؟

350 مشاهدة