ما هي اخلاق الرسول | ويكي عربي، أكبر موقع عربي

ما هي اخلاق الرسول

كتابة: فريق الموسوعة - آخر تحديث: 15 مارس 2020
ما هي اخلاق الرسول

الأخلاق الإسلامية لغةً و اصطلاحاً

الأخلاق لغةً: خَلَقَ، الخاء واللام والقاف، ومن دلالاته الخُلُق هو السجيّة؛ لأنّ من يمتلكها يقُدِّر على هذا الخُلق، ويُقال: إنّ فلاناً من الناس ذات خُلق بكذا، أي يقدّرُ فيه ذلك،[1] وبنظر أبن منصور الخُلق هو الدّين والسجيّة والطبع،[2] ولقد مدح الله النبي محمد صلى الله عليه وسلم في القرأن الكريم بقوله (وَإِنَّكَ لَعَلَىٰ خُلُقٍ عَظِيمٍ)[3]

الأخلاق اصطلاحاً: لقد تنوع معنى الاخلاق اصطلاحاً عند العُلماء، فلقد عرفها بعضهم بأنها مجموعةً من القواعد التي تقوم بتنظيم سلوك الإنسان ومبادئه التي يقوم بتحدّيدها الوحي لتنظيم علاقات الناس وحياتهم.[4]

أخلاق الرسول عليه الصلاة والسلام

بدايةً لايمكن ان نقوم بحصر اخلاق الرسول في عدة سطور او في موضوع واحد ولكن سنقوم بذكر القليل جداً عن اخلاق الرسول محمد صلى الله عليه وسلم:

  • صبر الرسول عليه السلام: لقد كان النبي من أصبر الناس على الأذى الذي كان يتعرض له في بداية بعثته هو واصحابه الكرام، فكان صابراً ثابتاً، ولقد ذكر الله تعالى ذلك بقوله (فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ)[5] ، وكما قال تعالى ايضاً في القرأن الكريم (فَاصْبِرْ كَمَاصَبَرَ أُوْلُوا الْعَزْمِ مِنَ الرُّسُلِ)[6]
  • تواضع الرسول عليه السلام: لقد كان الرسول محمد صلى الله عليه وسلم متواضعاً جداً وكان حجة على كل من تكبّر، فكان ليّن مع الصغير والكبير والبعيد والقريب وكان متواضعاً مع الفقراء والضعفاء ، فقد سُئلت عائشة أم المؤمنين أرضاها الله عن أفعال النبي في بيته فقالت: (كان بشرًا من البشرِ: يَفْلِي ثوبَه، و يحلبُ شاتَه، ويخدم نفسَه).[7]
  • تواضعه مع الصغار: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا مر على صبية صغار، كان يسلم عليهم ويلاطفهم في الكلمات الطيبة وبحنيته.
  • عن أنس قال: ( خدمت رسول الله صلى الله عليه وسلم عشر سنين، فما قال لي أف قط ولا قال لشيء فعلته ولا لشيء لم أفعله لم فعلته ، وكان صلى الله عليه وسلم أحسن الناس خلقاً ، ولا مسست خزاً ولا حريراً ولا شيئاً كان ألين من كف رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا شممت مسكاً ولا عطراً كان أطيب من عرق رسول الله صلى الله عليه وسلم )

المراجع

  1. مقاييس اللغة، ابن فارس (1979)،  دمشق: دار الفكر، صفحة: 213، جزء: 2. بتصرّف.
  2. ↑ لسان العرب (الطبعة الثالثة)، ابن منظور (1414هـ)،  بيروت: دار صادر، صفحة: 86، جزء: 10. بتصرّف.
  3. ↑ القرأن الكريم ، سورة القلم، الأية رقم : 4.
  4. ↑ نصرة النعيم في مكارم أخلاق الرسول الكريم (الطبعة الرابعة)، صالح بن عبد الله بن الحميد،  جدة: دار الوسيلة، صفحة: 66، جزء: 1.
  5. ↑ القرأن الكريم ، سورة طه، الأية رقم : 130.
  6. ↑ القرأن الكريم ، سورة الأحقاف، الأية رقم : 35.
  7. ↑ رواه الألباني، في السلسلة الصحيحة، عن عائشة أم المؤمنين، الصفحة أو الرقم: 671 ، إسناده صحيح على شرط مسلم.
4682 مشاهدة