مفهوم الصلاة لغة وشرعاً - ويكي عربي

مفهوم الصلاة لغة وشرعاً

مفهوم الصلاة لغة وشرعاً

تعريف الصلاة

تُعتبر الصلاة من أهم وسائل التواصل مع الله عز وجل، والصلاة هي عمود الدين، وفيها يقوم بالمسلم بالإشتكاء لحاجاته وهمومه والدعاء لله سبحانه وتعالى، والشخص الذي يقوم بترك الصلاة يُعتبر ذنبه من الذنوب العظيمة جداً وأثم تركها أعظم من قتل النفس أو الزنا أو شرب الخمر، والصلاة هي التي تريح قلوب ألبشر وهي التي تقوم بنهيهم عن المنكر وتأمرهم بالمعروف، والصلاة لا تسقط أدائها سواءً عند السفر أو في ألحالات المرضية، إلا بإستثناء بعض الأعذار الشرعية والتي تخص النساء تحديداً[1]، قال الرسول صلى الله عليه وسلم: (العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة، فمن تركها فقد كفر)[2]، وسنتعرف على مفهوم الصلاة لغة وشرعاً في الأسفل.

مفهوم الصلاة لغة وشرعاً

مفهوم الصلاة لغة وشرعاً وهي كما يأتي:[3][4]

  • مفهوم الصلاة لغةً: لفظ الصلاة لغةً يعود لأصل ألجذر اللغوي “صَلَى”، وترد معنى صَلَى لأصلين، الأصل الأول: النار، لقول الله عز وجل في القرأن الكريم: (تَصْلَى نَارًا حَامِيَةً)[5]، والأصل الثاني: بمعنى الدعاء، كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم بقوله: (وصلَّتْ عليكم الملائكةُ)؛[6] أي بمعنى دعت لكم الملائكة.
  • مفهوم الصلاة شرعاً: معنى الصلاة شرعاً هو أداء الأركان المخصوصة والمكتوبة، والأذكار المعلومة، في أوقات مُعينة ووفق شروط مُعينة.

المراجع

  1. ↑”  أهمية الصلاة وخطورة تركها” – www.islamweb.net – “رقم الفتوى: 196911” , اطّلع عليه بتاريخ 01-04-2020. بتصرّف
  2. ↑ رواه النسائي، والترمذي، وابن ماجه، وصححه الترمذي، والألباني.
  3. ↑ كتابمقاييس اللغة ابن فارس، صفحة 300، جزء 3. بتصرّف.
  4. ↑كتابالاختيار لتعليل المختار، ابن مودود الموصلي، صفحة 37، جزء 1. بتصرّف.
  5. ↑القرأن الكريم، سورة الغاشية، الآية رقم: 4.
  6. ↑ رواه ابن حبان، في صحيحه، عن عبد الله بن الزبير.

أسئلة طرحها الآخرون

الوقت المفضل لأذكار الصباح يبدأ وقت اذكار الصباح من طلوع الفجر الصادق، وتنتهي أوقاتها كما حددها بعض أهل العلم بطلوع الشمس، ومنهم من قال أيضاً أنه ينتهي عند الزوال، ويجوز لكل مسلم أن يقرأ أذكار الصباح بعد صلاة الفجر مباشرةً وهذا أفضلها، ويجوز له أيضاً أن يقرأها قبل طلوع الشمس أو عند قيامه من النوم […]

الحضارة الهلنستية

دولة موريتانيا موريتانيا هي دولة تقع في شمال أفريقيا، ويحدها من الشمال المحيط الأطلسي والصحراء الغربية ودولة الجزائر، ويحدها من الجنوب والشرق دولة مالي، ومن الجنوب دولة السنغال[1]، ويبلغ عدد سكان موريتانيا حوالي أكثر من 4.403 مليون نسمة بحسب إحصائيات عام 2018 ميلادي، وتبلغ مساحة موريتانيا أكثر من 1,000,000 كيلومتر²، وعاصمة دولة موريتانيا هي مدينة […]

هل لديك سؤال؟

2617 مشاهدة