أين يقع جبل أبي قبيس او الجبل الامين - ويكي عربي

أين يقع جبل أبي قبيس او الجبل الامين

أين يقع جبل أبي قبيس او الجبل الامين

جبل أبي قبيس

يقع جبل أبي قبيس في الجهة الشرقية للمسجد الحرام، ويبلغ ارتفاعه حوالي 375 متر عن سطح البحر[1] وهو الجبل الذي يشرف على الكعبة، وهو أحد الأخشبين الذي ذكره جبريل عليه السلام للنبي محمد -صلى الله عليه وسلم- عندما بعثه الله إليه يستأمره أن يطبق الأخشبين على أهل مكة، فقال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (بل أرجو أن يخرج الله عز وجل من أصلابهم من يعبد الله عز وجل وحده لا يشرك به شيئًا)[2]

سمي جبل أبي قبيس بهذا الاسم لأن كان هناك رجل اسمه أبو قبيس، وهو أول من قام بالبناء عليه، وبحيث يعتبر جبل أبي قبيس أول جبل وضع على الأرض، وكما ذكر النبي -صلى الله عليه وسلم- ذلك حينما قال: (أول بقعة وضعت من الأرض موضع البيت ثم مدت منه الأرض وإن أول جبل وضعه الله على وجه الأرض أبو قبيس ثم مدت منه الجبال)[3]

ويُسمى أيضا الجبل الأمين لأنه يحتفظ بأمر من الله بالحجر الأسود الذي في بطن الجبل لأن الركن الأسود كان فيه مستودعاً عام الطوفان فعندما قم سيدنا إبراهيم عليه السلام ببناء البيت نادى أبو قبيس أن الركن منى بموضع كذا وكذا، ويُقال أن سيدنا جبريل أتى به من الجبل وقام بتسليمه إلى سيدنا إبراهيم ويُقال إنه سُمي بجبل أبي قبيس لأن الحجر الأسود قد اقتبس منه.[4]

مميزات جبل أبي قبيس

ميز الله تعالى جبل أبي قبيس أو الجبل الأمين بالعديد من المميزات ومنها ما يأتي:

  • يعتبر جبل أبي قبيس أول جبل وضع على وجه الأرض.
  • أستودع الله تعالى الحجر الأسود في زمن طوفان النبي نوح -عليه السلام-.
  • أنه من الجبال التي تشرف على الكعبة المُشرفة والربوة التي بُنيت عليها الكعبة تتصل بأصل جبل أبي قبيس.
  • الصفا الذي يبداء السعي منه موقعه أسفل أبي قبيس في مقابلة ركن الحجر الأسود.
  • جبل أبي قبيس كان شاهدً على حادثة شق القمر وكان النبي واقفاً أمامه.[5]
  • نصب عليه الحصين بن نُمير المنجنيق الذي رمى به الكعبة المُشرفة والذي أدى لإحراق أستارها وكان عبدالله بن الزبير متحصناً فيه عام 64 هـ كما ذكر الرازي أن القبس شُعلة من نار وأبو قبس هو أحد اخشبين مكة فهو الخشب الشرقي.

المراجع

  1. ↑ أيمن إبراهيم فودة، ذاكرة المكان، مكة المكرمة، 1424هـ/2004م، ص 15. بتصّرف
  2. ↑ رواه البخاري في صحيحه، عن عائشة بنت أبي بكر، رقم: 3231.
  3. ↑ (حديث ضعيف) الراوي: عبد الله بن عباس، المحدث: الألباني
  4. ↑ “«أبو قبيس».. جبل يشهد على تاريخ الإسلام”. مؤرشف من الأصل في 8 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 21 – 12 – 2019

هل لديك سؤال؟

1558 مشاهدة