التمر في السنة النبوية - ويكي عربي

التمر في السنة النبوية

التمر في السنة النبوية

التمر

التمر هو ثمرة شجرة النخيل التي يتم زرعها في العديد من المناطق الاستوائية حول العالم، وقد أصبحت التمور شائعة جدًا في السنوات الأخيرة، بحيث يتم تجفيف جميع التمور التي تباع في الدول الغربية تقريبًا، ويمكن معرفة ما إذا كانت التمور مجففة أم لا بناءً على مظهرها، وعادةً ما يشير الجلد الخارجي المتجعد إلى جفافه، بينما يشير الجلد الأملس إلى نضارته، وكذلك اعتمادًا على التنوع، فقد تكون التمور الطازجة صغيرة الحجم إلى حد ما ويتراوح لونها ما بين الأحمر الفاتح إلى الأصفر الفاتح، ويعتبر التمر المجهول ودقلة نور أو سيدة التمور أو أصابع الضوء من أكثر الأنواع استهلاكًا، ويعتبر من أحسن أنواع التمور الموجودة في تونس والجزائر بحسب موقع ويكيبيديا، بحيث يتميز تمرها عن بقية أنواع التمور من خلال طعمه العسلي وألوانه الذهبية.

يعتبر التمر قابل للمضغ بنكهته الحلوة والغنية ببعض من العناصر الغذائية الهامة، عدا عن مزاياه المتنوعة الإستخدامات.

التمر في السنة النبوية

ذكر التمر في السنة النبوية من خلال العديد من الأحاديث ومنها حديث سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه بأن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال : (مَنْ تَصَبَّحَ كُلَّ يَوْمٍ سَبْعَ تَمَرَاتٍ عَجْوَةً، لَمْ يَضُرَّهُ فِي ذَلِكَ اليَوْمِ سُمٌّ وَلاَ سِحْرٌ)[1] فيخبرنا النبي -صلى الله عليه وسلم- بأن تناول التّمر صباحاً فيه وقايةً من تأثيرات السم على جسم الإنسان.[2]

كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يفطر على الرطب أو على التمر في حال لم يجد الرطب، فقد كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يحب أن يفطر على 3 حبات من التمر، ففي حديث عن أنس بن مالك رضي الله عنه بأنه قال: (كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وآلهِ وسلَّمَ يُفطرُ على رطباتٍ قبل أن يصلي فإن لم تكنْ رطباتٍ فتمراتٌ فإن لم تكن تمراتٌ حسا حسواتٍ من ماءٍ)[4]

القيمة الغذائية للتمر

تحتوي حبة التمر الواحدة بوزن (8 جم) على 23 سعرة حرارية، و0.2 جم من البروتين، و6 جم من الكربوهيدرات، و0 جم من الدهون، فالتمر يعد من المصادر الجيدة للبوتاسيوم والمغنيسيوم والحديد، وفيما يلي معلومات التمر الغذائية:[3]

  • السعرات الحرارية : 23
  • الدهون : 0 جم
  • صوديوم:  0.2 ملغ
  • كربوهيدرات : 6 جم
  • الألياف :  0.6 جرام
  • السكريات : 5 جم
  • البروتين في التمر :  0.2 جرام
  • البوتاسيوم : 53 ملغ
  • مغنيسيوم : 3.4 ملغ
  • حديد : 0.1 ملغ

المراجع

  1. ↑ رواه البخاري ومسلم، صحيح البخاري، رقم:5445، مسلم رقم/2047
  2. ↑ “هل في التصبح بسبع تمرات وقاية من جميع أنواع السموم ؟” , islamqa.info ,  اطّلع عليه بتاريخ 26-11-2019
  3. ↑ “Date Nutrition Facts and Health Benefits“, www.verywellfit.com , Retrieved 2021-08-23 , Edited.
  4. ↑ عن أنس بن مالك، المحدث: الشوكاني، المصدر: نيل الأوطار، الصفحة أو الرقم: 4/300، خلاصة حكم المحدث : حديث له متابعة، صححه الألباني
  5. ↑ “هل من السنة أن يؤكل التمر وترا“، “www.islamweb.net، اسلام ويب” اطّلع عليه بتاريخ 27-10-2021، بتصرّف.

هل لديك سؤال؟

1027 مشاهدة