الحيوانات التي تتحمل العطش - ويكي عربي

الحيوانات التي تتحمل العطش

الحيوانات التي تتحمل العطش

الحيوانات الصحراوية

تتعرض الحيوانات الصحراوية لدرجات كبيرة من الحرارة الشديدة ولفترات طويلة من الزمن، بحيث تتلقى الصحاري القليل من مياه الأمطار، لذا فإن الحيوانات التي تعيش في الصحراء تحصل على مياهها من مصادرها الغذائية عندما تندر فجوات المياه والأمطار الطبيعية.[1]

تتمتع حيوانات الصحراء بتكيفات خاصة، بحيث تسمح لها بالبقاء على قيد الحياة حتى في درجات الحرارة الشديدة، وأجسامهم قادرة على تخزين الماء وامتصاصه أيضاً بشكل طبيعي عند الحاجة إليه.[1]

نذكر أسماء أهم الحيوانات التي تتحمل العطش بالأسفل.

حيوانات تتحمل العطش

النعام

يمتلك النعام سيقان طويلة ورقبة طويلة، مما يجعلها ذلك قادرة على الحفاظ على جسدها بعيدًا عن أرض الصحراء الحارة، والفجوة بين الأرض الصحراوية وجسم النعامة يسمح لها بتجنب درجات الحرارة المباشرة المتصاعدة من رمال الصحراء، بحيث يحتفظ النعام بالماء لاستخدامه في المستقبل عن طريق التبرز والتبول للسموم شديدة التركيز من أجسامهم باستخدام مخاط خاص ينتجه أجسامهم، كما أنها تبطئ مرور الهواء من خلال ممر أنفي من أنبوبين لإزالة بخار الماء.[1]

غزال الرمال

تمتلك الغزلان الرملية كميات قليلة من فقدان الماء عدا عن الحيوانات ذات الظلف الأخرى التي تعيش في الصحراء، بحيث تسمح لهم أجسامهم من التنفس بشكل أقل عن طريق تقلص القلب والكبد، مما يؤدي ذلك إلى منع فقدان الرطوبة والاحتفاظ بالمياه في نظامهم، ويستطيع غزال الرمل امتصاص البول وإعادة استخدامه كمصدر للمياه، بكميات صغيرة تعود إلى أجسامها.[1]

الجمال

الجمال لها سنام على ظهرها مليء بالأنسجة الدهنية وليس الماء، ولكن غرامًا واحدًا من الدهون يعادل جرامًا واحدًا من الماء عند التمثيل الغذائي، بحيث تقوم بتخزين الدهون في حدباتهم، فبدلاً من توزيع الدهون بالتساوي في جميع أنحاء الجسم، يسمح للجمل بالحفاظ على برودته.[1]

فإن الدهون الكلية في جسم الجمل تعمل كعزل وتسبب حرارة شديدة داخل أجسام البعير، وأما الأنسجة الدهنية في الحدبة هي مصدر للطاقة والمياه، ويقوم الجمل باستخدامها عند الحاجة، بحيث ينتفخ سنام الجمل عندما يكون ممتلئًا بالدهون وينضب، لأن الأنسجة الدهنية المخزنة تستخدم لترطيب الجسم وتنشيطه.[1]

الزرافة

تمضي الزرافة فترة طويلة من دون أن تشرب الماء مقارنة بالجمل، فإنها تحصل على المياه من خلال تناولها المصادر النباتية، مثل أورق الأكاسيا، فهي مصدر هام للغذاء النباتي الرئيسي للزرافات، بحيث يقومون بشرب الماء مرة واحدة فقط كل بضعة أيام، وأجسادهم لا تمتلك موارد تخزين للمياه، فالنظام الغذائي النباتي التي تتبعه الزرافات وفير جداً من مدخولهم من المياه.[1]

المراجع

  1. ↑ “ANIMALS THAT CAN GO LONG PERIODS WITHOUT WATER“, animals.mom.com , Retrieved 2022-01-15 , Edited.

هل كان المقال مفيداً؟

هل لديك أي سؤال حول هذا الموضوع؟

29 مشاهدة