انواع الفنون التشكيلية الرئيسية وخصائصها - ويكي عربي

انواع الفنون التشكيلية الرئيسية وخصائصها

كتابة: أسماء ابو حديد - آخر تحديث: 22 مارس 2021
انواع الفنون التشكيلية الرئيسية وخصائصها

ما هو الفن التشكيلي

الفن التشكيلي أو الفنون الجميلة مصطلح يصف الفنون البصرية، مثل الرسم والنحت، وتختلف عن الفنون الأدائيّة التي تتضمّن الاستماع للموسيقى، كما أنّ الفنون التشكيلية أحد المجالات الفنية الرئيسية للمتاحف، ومن الشائع أن يكتشِف الفنانون التشكيليون موهبتهم في وقت مبكّر.[1]

خصائص الفنون التشكيلية

تشترك الفنون التشكيلية في بعض المفاهيم الأساسية التي تحدّد طريقتها الخاصة في التعبير عن معانيها، وهي:[1]

  • اللون: اللون المنعكس الذي تدرِكه شبكية العين.
  • الشكل: قد يكون هندسيًّا منتظمًا أو غير منتظم، ويُرى بالعين المجرّدة.
  • الملمس: يمكن إدراكه باللمس أو البصر، ويتعلّق بأسطح الأشياء من ناحية خشونتها أو نعومتها أو بروز حوافّها، أو الانعكاسات التي تنتقل عن طريق طبقتها الخارجية.
  • الحركة: قد يكون للأعمال التشكيلية حركة، مثل منحوتات الفنان الأرجنتيني خوليو ليبارك، الذي يمكن تنشيط منحوتاته بالكهرباء.

انواع الفنون التشكيلية

تصنف الفنون التشكيلية إلى سبعة أقسام رئيسية، وهي:[1]

  • الرسم: هو أشهر فن كلاسيكي، يستخدم موادَّ لونية، يحصل عليها الفنان من آليات مختلفة، لتطبيق اللون على سطح أبيض أملس (القماش)؛ لإنشاء تمثيل واقعي أو تجريدي للواقع.
  • الرسم من خلال قلم الرصاص أو الفحم أو الحبر أو غيرها من المواد.
  • النحت: يتمّ هذا الفنّ من خلال يدي الفنان، بالإضافة إلى العديد من الأدوات والتقنيات، مثل القولبة، والقطع، والتلميع، ويُعطي النحت شكلًا للعناصر المتينة مثل الحجارة، أو المواد القابلة للتشكيل والتصلّب مثل الجبس.
  • الخزف: فنٌّ على غرار النحت، يكون من خلال تشكيل كتلة من الصلصال في الماء، ثمّ تجفيفها بشكل طبيعيّ أو في الفرن.
  • الصياغة: تعني صناعة قطع فنية من خلال صهر المعادن والتلاعب بشكلها، لا سيما المعادن الثمينة مثل الذهب والفضة.
  • النقش: هو رسم إيماءات أو حروف أو رموز على أسطح صلبة، ومقاومة مثل المعادن.
  • الحِرَف: تقنية إنتاج أشياء للاستخدام اليومي، باستخدام مواد مرنة أو بسيطة، غالبًا ما تكون مُستخدَمَة يوميًّا عند الفنان.

مدارس الفنون التشكيلية

يضمّ الفن التشكيلي مدارس فنية (اتجاهات) عديدة؛ إذ ينتمي كلّ فنان إلى المدرة التي توافق ميوله، وفيما يأتي أبرز مدارس الرسم التشكيلي:[2]

  • المدرسة الواقعية: هي نقل كلّ ما يراه الفنان من مناظر طبيعية ومجسمات كما هي بالضبط، وتشبه التصوير بالكاميرا، ومن أبرز روادها الفنان إدوارد مانيه، وجان فرانسوا مييه، وهنري دومييه، وغوستاف كوربيه.
  • المدرسة التعبيرية: ظهرت في ألمانيا عام 1910، على يد هنري ماتيس، و يجسّد فيها الفنان مشاعره وأفكاره فنيًّا، وترى أنّ الفن يدور بين الحدس والتعبير، وتتميّز لوحاتها بالألوان القوية والمتناقضة.
  • المدرسة الكلاسيكية: هذه المدرسة تهتم بالقواعد الفنية التي أسسها الفنانون القدماء، ولوحاتها تهتمّ بالكمال والجمال المثالي، ومن أبرز روادها الفنان ليوناردو دا فينشي، ونيكولا بوسان، ومايكل أنجلو.
  • المدرسة السريالية: هذه المدرسة تصوّر ما يتصوره العقل الباطن للرسام، حتى لو كان أفكارًا غير واقعية، لأنّها تستهدف إظهار الجوانب اللاشعورية في الفنان، بشرط أن يكون التعبير في العمل الفني غير منطقيّ، ومن أبرز روادها الفنان سلفادور دالي.
  • المدرسة الانطباعية: هي حركة ظهرت في القرن التاسع عشر في باريس، تتميّز بالتركيز على التفاصيل، والألوان الواضحة، والتركيز على الضوء، وتعتمد مواضيع عادية بزوايا بصرية غير عادية.[3]
  • المدرسة التكعيبية: هذه المدرسة تعتمد الخطوط الهندسية أساسًا لكل أشكالها، من أساسياتها تصوير ما تراه العين وإظهار جوهر الأشياء من خلال الأشكال الأسلوبية والرمزية، وأول من وضع أساستها بابلو بيكاسو، والفنان الفرنسي بول سيزان.
  • المدرسة التجريدية: تقوم فلسفتها على تشكيل الفكرة بالألوان واختزال الأشكال، ولا تركّز أو تهتمّ برسم العناصر الواقعية، ومن أبرز روّداها بيت موندريان وفاسيلي كاندنسكي.
  • المدرسة الرمزية: هذه المدرسة تركّز على التعبير عن الأفكار والعواطف بالإيحاء، ويركّز الفنانون الرمزيون على الألوان كثيرًا، ومن أبرز الفنانين الرمزيين جيمس مكنيل وبيار دي شافان.

أهمية الفن التشكيلي

هناك العديد من الأسباب التي تجعل وجود الفنون مهمًّا في العالم دائمًا، ومن هذه الأسباب ما يأتي:[4]

  • يمتلك كل شخص فنّه الخاص به، حتى لو لم يكن فنًّانًا بالمعنى المتعارف عليه؛ وهذا ما يفسّر سبب اختلاف تصفيفات الشعر، وتنسيق الملابس، وهو من يبرِز الأسلوب الخاص في كلّ شيء.
  • التمعّن في القطع الأثرية والأعمال الفنية، والتعرف إلى معاني الشعر والأدب والموسيقى، يمكّن الإنسان من اكتساب نظرة ثاقبة، وفهم تاريخ الآخرين، وتحليل الوقائع الحالية.
  • يحمي الفن الصحة الجسدية والعاطفية والعقلية؛ وهناك العديد من الدراسات التي تبيّن أن شعور الناس يتحسّن سواء من خلال القيام بعمل فنّيّ، أو عن طريق استهلاكه، أو من خلال التواجد في مكان متعلّق بالفنّ.
  • سمح الفن للعديد من الفنانين ببناء ثروات طائلة، وليس لهم فقط، بل لأصحاب المعارض الفنية التي تدير أعمالهم.
  • بسّط الفن العديد من القضايا المعقدة مثل الدين والعرق والسياسة، من خلال الرسم أو الشعر أو القصص.
  • ينمّي الفن العملية الإبداعية عند الأطفال، ويمكّنهم من التفكير بشكل نقدي، وفهم مجموعة واسعة من المواضيع التي تساعدهم في تكوين أنفسهم مستقبلًا.

المراجع

  1. ↑ “What are the Plastic Arts?“, whatmaster.com , Retrieved 2021-03-22 , Edited.
  2. ↑ “تعرفوا على أبرز مدارس الفن التشكيلي“, aeworld.com , Retrieved 2021-03-22 , Edited.
  3. ↑ “انطباعية“, www.hisour.com , Retrieved 2021-03-22 , Edited.
  4. ↑ “Opinion: 7 Reasons Why Art is Important“, mylenebesancon.medium.com , Retrieved 2021-03-22 , Edited.

هل كان المقال مفيداً؟

161 مشاهدة