ما هو برتقال دم الزغلول - ويكي عربي

ما هو برتقال دم الزغلول

كتابة: فريق الموسوعة - آخر تحديث: 16 فبراير 2021
ما هو برتقال دم الزغلول

برتقال دم الزغلول

أبرز يا يميز برتقال دم الزغلول بأنه صغير الحجم، بالمقارنة مع انواع البرتقال الاخرى كالبرتقال الحمضي وأبو سرة والبرتقال اليوسفي وأبو صرة، وبالنسبة لبرتقال دم الزغلول لقد سُمي بهذا الأسم لأن لونه شديد الحُمرة، لإحتوائه على مادة الأنثوسيانين، وهي عبارة عن مواد عضوية مختلفة الالوان وقابلة للذوبان في الماء، وهذا النوع من البرتقال له العديد من الفوائد المميزة لجسم الانسان، ومن خلال موضوع ما هو برتقال دم الزغلول ، سنتعرف على اهم فوائد شراب هذا النوع من البرتقال وعناصره المُهمة للجسم.

العناصر الموجودة في البرتقال

البرتقال من الانواع الحمضية بشكل عام وأشجاره دائمة الخضرة، ويحتوى على أكثر من 24 عنر غذائي مهم للجسم ومن اهمها مايلي:

فوائد برتقال دم الزغلول

  • برتقال دم الزغلول يساعد على تقوية الجهاز المناعي في جسم الانسان بشكل جيد.
  • يزيد من مقاومة الجسم لتعرضه للعديد من الامراض المُختلفة، لإحتوائه على العديد من الفتامينات.
  • يساعد على الوقاية من القرحات التي تصيب الجسم وذلك بسبب الالياف التي بداخله.
  • يساعد على مقاومة الجسم للخلايا السرطانية، والحد من إنتشارها.
  • يساعد على جمال البشرة وتنقيتها.
  • يساعد على إخفاء أثار حب الشباب أو الندبات التي على البشرة.
  • مقاومة التجاعيد، والحد من ظهورها.
  • يعالج بعض المشاكل في الجهاز التنفسي، كالإنفلونزا والتهاب اللوزتين او الحلق وغيرها من أمراض الجهاز التنفسي.
  • يساعد على تقوية بصيلات الشعر الضعيفة ويقويها، والحد من تساقط الشعر، ويساعد في علاج قشرة الرأس.
  • يساعد على التقليل من خواطر تكون حصوات الكلى.
  • يساعد عصير دم الزغلول بالحد من امراض القلب والشرايين، والسكتات الدماغية.
  • يقلل من تراكم الدهون في الجسم، ويساعد على غنقاص الوزن إذا تم شربه بشكل مُنتظم.
  • يقوى شراب دم الـزغلول العظام والاظافر، وذلك لأنه يحتوى كما ذكرنا في الاعلى على نسبة جيدة من الكاليسيوم.
  • يعالج العديد من الامراض والمشاكل الصحية، بما فيها ضغط الدم وإلتهاب المفاصل وهشاشة العظام.
  • عموماً قشر البرتقال يساعد على توحيد لون البشرة من خلال تدليك البشرة بقشور فاكهة البرتقال.

 

المصادر والمراجع

Oranges 101: Nutrition Facts and Health Benefits“, www.healthline.com , Retrieved 2020-02-11 , Edited.

هل كان المقال مفيداً؟

2346 مشاهدة