مراحل صناعة السكر الابيض - ويكي عربي

مراحل صناعة السكر الابيض

كتابة: فريق الموسوعة - آخر تحديث: 14 فبراير 2021
مراحل صناعة السكر الابيض

ما هو قصب السكر

قصب السكر هو نوع من أنواع النباتات المنتمية إلى فصيلة النجيلية، ويوجد منه حوالي أكثر من 30 نوعاً مُختلفاً حول العالم، وينمو في المناطق عالية الحرارة، ويعتبر أهم مصدر من المصادر الاساسية لإستخراج السكر منه، ومن الجدير بالذكر بأنه يوجد مصدر أخر لإستخراجه وهو من خلال نبات (الشمندر السكريّ)، والذي يتم زراعته في الأراضي ألخصبة، ويتطلب أيضاً الكثير من المياه، ودولة البرازيل تعتبر من أكبر الدول المصدره لقصب السكر في العالم، كما وتعتبر أضرار تناول السكر مشكلة كبيرة لجميع الاعمار بلا تحديد، بحيث إن تناوله بشكل كبير يمكن أن يؤدي للإصابة بالأمراض العديدة، فعندما نتناول السكر يتم مُعالجة الفركتوز في الكبد، وهو الذي يتحكم بهذه العمليات، وفي حال تناول كميات محدودة نوعاً ما من السكر، وعند الإفراط في تناول السكر، يقوم بتحويل السكر الزائد إلى دهون مُشبعة، والتي بدورها تقوم بإضرار الجسم، وتظهر في الدم بشكل ثلاثيّ الغليسيريد والذي يقوم برفع خطر الإصابة بالعديد من الامراض وخصوصاً امراض القلب في حال إزدادت نسبته في الدم، ولقد تبين بأن تناول الفركتوز المُفرط يؤدي إلى الإصابة بامراض السكري وخاصةً امراض السكري من النوع الثاني، وهذا المرض يقوم برفع الكوليسترول الضار، ودوره الهام في مقاومة الغنسولين زالذي يرفع نسبة الإصابة بالسُمنة والعديد من امراض السرطان الأخرى، وسنتعرف معاً على مراحل صناعة السكر الابيض بالأسفل.

مراحل صناعة السكر الابيض

عملية صناعة وإستخراج السكر الابيض بتمر بأكثر من 4 مراحل، بحيث يتم إستخدام قصب السكر لإستخراجه، وفيما يأتي مراحل صناعة السكر الابيض:

  1. أول مرحلة من مراحل صناعة السكر الابيض هو جمع عيدان قصب السكر، وذلك بعد التخلُص من أي مواد عالقة به كالصخور أو التراب على سبيل المثال.
  2. ثاني مرحلة هي عصر عيدان قصب السكر لإستخراج العصير الذي بداخله ويكون لونه بنيّ، وبالإضافة لتفل السكر أيضاً.
  3. ثالث مرحلة هي تصفية عصارة قصب السكر التي تم إستخراجها، ويفصلونها عن التفل المُستخرج منها بعد العصر عن طريق إستخدام مصافي متخصصة.
  4. رابع مرحلة هي إضافة الحجر الجيري لعصارة قصب السكر وذلك أثناء تسخينها، وذلك لتقوم الشوائب بالتعلق به ومن ثم يتم أزالتها عبر عمليات الفلترة المُخصصة.
  5. خامس مرحلة هي نقل عصارة قصب السكر لإجهزة تبخير ليتبلور و يُصبح قواماً.
  6. سادس مرحلة هي فصل البلورات عن عُصارة قصب السكر عن طريق إستخدام أجهزة مُخصصة وتسمى اجهزة الطرد المركزية.
  7. سابع مرحلة والنهائية هو تبريد البلورات ومن ثم تُجفف، لينتج عن ذلك ما يُسمى بالسكر البنيّ والذي يحتوي على الدبس وهو الذي تتم إزالته عن طريق عمليات تكرير مُتتالية، وبالتالي نحصل على السكر الابيض النقي.

المراجع

هل كان المقال مفيداً؟

925 مشاهدة